السلع

سعر الذهب يستقر فوق مستويات 1950 قبل اجتماع البنك الفيدرالي الأمريكي اليوم

شهد سعر الذهب جلسة مُتقلبة خلال تعاملات جلسة أمس الثلاثاء 28 يوليو.

حيث افتتح المعدن الأصفر تداولاته أمس عند مستويات 1942 ليصعد بقوة مع بداية التعاملات ليلامس مستويات 1981 “وهي أعلى مستويات وصلت لها الأسعار في التاريخ”.

ثم تراجع بعدها سعر المعدن الأصفر بقوة ليلامس مستويات 1906، ولكن نجح بعدها الذهب في استعادة توزانه سريعًا ليرتفع بقوة مرة أخرى ويسجل إغلاق يومي عند مستويات 1959.

والأمر الذي ساعد “سعر الذهب” على استعادة توازنه هو مؤشر ثقة المستهلك CB لـ شهر “يوليو” والذي سجل قرأة عند مستويات 92.6 وهي أقل من القرأة السابقة والتي كانت عند مستويات 98.3، وأقل من التوقعات التي كانت تُشير لـ 94.5.

ومع بداية تعاملات جلسة اليوم الأربعاء 29 يوليو، مازالت هناك حالة من الاستقرار السعر يشهدها المعدن الأصفر فوق مستويات 1950 في إنتظار ما ستؤل إليه اجتماع الفيدرالي الأمريكي مساء اليوم.

وعلى صعيد تحركات “سعر الفضة” خلال جلسة أمس، فقد شهد المعدن الفضي جلسة أشد تقلبًا من الذهب.

حيث افتتح تداولاته عند مستويات 24.60 وصعد بقوة ليلامس مستويات 26.20 وهي أعلى مستويات وصلت لها “سعر الفضة” منذ عام 2013.

ولكن سرعان ما تراجع سعر الفضة بقوة ليلامس مستويات 22.29، ثم استعاد الفضة توازنه مرة أخرى ليصعد ويسجل إغلاق يومي عند مستويات 24.43.

ومع بداية تعاملات جلسة اليوم الأربعاء 29 يوليو، مازال “سعر الفضة” يشهد حالة من الاستقرار السعري فوق مستويات 24.00 دولار.

وسيصدر اليوم بعض البيانات الاقتصادية من جانب الولايات المتحدة الأمريكية أبرزها سيكون مؤشر مبيعات المنازل المعلقة “الشهري”، والأهم سيكون تعليقات “جيرمي باول” في المؤتمر الصحفي والذي سيعقد مساء اليوم عند الساعة 21.00 بتوقيت مكة المكرمة.

توقعات سعر الذهب من الناحية الفنية

سعر الذهب يرتد من منطقة المقاومة 1983
سعر الذهب يرتد من منطقة المقاومة 1983

بالنظر لـ المعدن الأصفر على الإطار الزمني 4 ساعات، سنجد أنه ارتد من مستويات المقاومة 1983 والتي تُمثل مستويات 100% فيبوناتشي الممتد.

من القاع 1450 وحتى القمة 1765 والقاع المنتهي عند مستويات 1665.

ورغم ذلك مازالت الأسعار تتداول فوق المتوسط المتحرك الأسي 20 والمتوسط المتحرك الأسي 50.

وإذا نظرنا لـ مؤشر MACD سنجد أنه حدث تقاطع سلبي بين المتوسطات المتحركة الخاصة به.

لذلك وجهة نظرنا أن النظرة على الذهب حاليًا مُحايدة، وننصح بالإنتظار حتى ينتهي المؤتمر الصحفي للفيدرالي الأمريكي للتعرف على التصريحات التي ستصدر من جانب “جيرمي باول”.

تابعنا
العلامات:

مصطفى عبدالعزيز

تخرج مصطفى من كلية التجارة قسم اللغة الإنجليزية بقسم إدارة الأعمال من جامعة القاهرة، وهو عضو في الجمعية المصرية للمحللين الفنيين التابعة للاتحاد الدولي للمحللين الفنيين وحاصل على شهادة CETA 1، عمل في العديد من المواقع كمحلل فني وكاتب محتوى اقتصادي، يقوم بنشر تحليلاته في العديد من المواقع العالمية Investing, Fxstreet، يتميز أسلوب مصطفى في الكتابة بالبساطة والوضوح مما يسهل على المتداولين الاستفادة من مقالاته وتحليلاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق