فوركس

سعر الدولار مقابل الليرة تركية يرتفع لأعلي مستوي له منذ مايو بعد رفع المركزي التركي لتوقعاته للتضخم

علي الرغم من تراجع مؤشر الدولار الأمريكي عالمياً الا أن الليرة التركية لم تتمكن من الأرتفاع أمام الدولار الأمريكي لتهبط لأدني مستوي له منذ مايو الماضي ، ويأتي هذا التراجع متأثراً برفع المركزي التركي توقعات التضخم حتي نهاية العام.

يتداول زوج الدولار الأمريكي مقابل الليرة التركية عند مستوي 6.9676 ليرة ، مرتفعاً بنحو 0.56 في المائة ، وكان أفتتح الزوج تداولات اليوم عند مستوي 6.9285‬ ، وتداول الزوج في النطاق السعري ما بين 7.0023 – 6.9052 ليرة.

وتعتبر الليرة التركية واحدة من أسوأ الأسواق أداء هذا العام في الأسواق الناشئة بخسارة أكثر من 17٪ مقابل الدولار، والجدير بالذكر أن العملة التركية سجلت أدنى مستوى لها على الإطلاق في السابع من مايو الماضي عند 7.269 .

قرار المركزي التركي

رفع البنك المركزي التركي توقعاته للتضخم في نهاية هذا العام بأكثر من نقطة مئوية ، وهي علامة على أنه لن يتجه إلى استئناف تخفيض أسعار الفائدة بعد توقف لمدة شهرين.

قال محافظ المركزي التركي “مراد أويسال” ، إن توقعات مؤشر أسعار المستهلكين ستنهي العام عند 8.9 في المائة ، مقارنة بالتوقعات السابقة عند 7.4 في المائة – 8.25 في المائة.

وكان أرتفع معدل التضخم في تركيا إلي مستوي 12.6 في المائة خلال شهر يونيو الماضي.

وهي المرة الأولى هذا العام التي رفع فيها البنك المركزي توقعاته لمؤشر أسعار المستهلكين لعام 2020 ، أوضح “مراد أويسال” أن القيود المفروضة لإيقاف انتشار جائحة كورونا أضر بسلاسل التوريد مما دفع التضخم إلى أعلى.

الميزان التجاري

ارتفع العجز التجاري التركي بنسبة 73٪ على أساس سنوي في النصف الأول من عام 2020 ، ليصل إلى 23.9 مليار دولار ، بالمقارنة مع عجز تجاري بقيمة 13.7 مليار دولار أمريكي في الفترة المناظرة من العام الماضي ، وفقاً لبيان المكتب الإحصائي التركي

أوضح البيان إن الصادرات انخفضت بنسبة 15.1٪ على أساس سنوي لتصل إلى 75 مليار دولار ، بينما تراجع الواردات بنسبة 3.2٪ لتصل إلى 98.9 مليار دولار في الفترة ذاتها.

تابعنا
العلامات:

محمد أحمد

محرر اقتصادي متخصص في الأسواق المالية العالمية والسلع وتقديم المحتوى الاقتصادي ، تخرج من كلية التجارة جامعة الاسكندرية ،وحاصل على شهادة Introduction to Securities & Investment من معهد تشارترد للأوراق المالية والاستثمار ،عمل من قبل باحث اقتصادي لأكثر من عامين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق