فوركس

الجنيه الاسترليني يرتفع لأعلي مستوي له في أسبوع

يرتفع الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي لأعلي مستوي له في أسبوع ، مدعوماً بأرتفاع شهية المخاطرة عند المستثمرين بالتزامن مع إعلان جامعة أوكسفورد البريطانية عن نتائج مبشره للقاح فيروس كورونا الذي يطوره علماء الجامعة ، وتتجاهل العملة البريطانية التوترات مع الصين.

يرتفع زوج الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأميركي بنسبة 0.70 في المائة ليتداول الزوج عند مستوي 1.2651 دولار ، وهو أعلى مستوى له منذ 13 يوليو الجاري ،أفتتح الزوج تداولات الأسبوع عند مستوي 1.2565 دولار ، ونجح الزوج في الأرتفاع لمستوي 1.2658 دولار ولكنه قلص مكاسبه بعد ذلك

التوترات البريطانية مع الصين

أعلن وزير الخارجية البريطاني “دومينيك راب” اليوم ، تعليق المملكة المتحدة معاهدة تسليم المجرمين مع هونج كونج حتى إشعار آخر ، ويأتي هذا وسط تصاعد التوترات مع الصين بشأن قانون الأمن القومي الجديد في هونج كونج .

وتأتي هذه الخطوة وسط إدانة واسعة لقانون الأمن الذي أقرته الصين في هونج كونج، وينص على أن أعمال التخريب والإرهاب يعاقب عليها بالسجن مدى الحياة، بعد فترة طويلة من الاحتجاجات المؤيدة للديمقراطية في المدينة.

وفي وقت سابق ، منعت المملكة المتحدة شركة هواوي العملاقة للتكنولوجيا من المشاركة في مبادرات الجيل الخامس للبلاد

ستكون حرب تجارية بين الصين والمملكة المتحدة ضارة للمملكة المتحدة. وذلك لأن المملكة المتحدة تبيع سلعاً تزيد قيمتها عن 30 مليار دولار للصين كل عام وشركاتها بارزة في الاقتصاد الصيني. بينما تبيع الصين المزيد من السلع إلى المملكة المتحدة ، تلعب المملكة المتحدة دورًا أصغر في اقتصادها. سيكون الأمر مدمرًا أيضًا لأن المملكة المتحدة تمر حاليًا بطلاق مرير مع الاتحاد الأوروبي.

انتقالأ لأداء مؤشر “فوتسي 100” البريطاني خلال جلسة اليوم ، تراجع المؤشر خلال جلسة اليوم بنحو -0.46 في المائة هو ما يعادل 29 نقطة ليهبط إلي مستوي 6,261.52 نقطة.

وبالنظر لأداء مؤشر الدولار الأمريكي ، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام العملات الرئيسية ، يتراجع بنحو -0.09 في المائة ليصل إلي 95.800 دولار.

تابعنا
العلامات:

محمد أحمد

محرر اقتصادي متخصص في الأسواق المالية العالمية والسلع وتقديم المحتوى الاقتصادي ، تخرج من كلية التجارة جامعة الاسكندرية ،وحاصل على شهادة Introduction to Securities & Investment من معهد تشارترد للأوراق المالية والاستثمار ،عمل من قبل باحث اقتصادي لأكثر من عامين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق