فوركس

زوج USDCNY يرتفع متجاهلاً نمو الأقتصاد الصيني بأكثر من المتوقع

يتراجع اليوان الصيني أمام الدولار الأمريكي علي الرغم من البيانات الأقتصادية الأيجابية للغاية الصادرة اليوم ، ويأتي هذا بسبب بوارد عودة التوترات بين الولايات المتحدة والصين مع مرة أخري.

يتداول زوج دولار الأمريكي مقابل اليوان الصيني عند مستوي 7.0007 يوان ، مرتفعاً بنحو 0.17 في المائة ، وافتتح الزوج تداولات اليوم عند مستوي 6.9886 يوان ، ونجح الزوج في الصعود لمستوي 7.0013 ( أعلي مستوي له خلال تداولات اليوم ) ولكنه تراجع بعد ذلك.

البيانات الأقتصادية الأمريكية

أظهرت بيانات رسمية اليوم الخميس أن الاقتصاد الصيني عاد إلى نمو في الربع الثاني من عام 2020 ،وعاد من الانكماش الأول المسجل في الربع الأول من هذا العام ، مع تراجع انتشار جائحة كورنا في البلاد وإعلان صانعي السياسات عن حزم اقتصادية.

نما ثاني أكبر اقتصاد في العالم بنسبة 3.2 في المائة في أبريل-يونيو علي أساس سنوي، بالمقارنة مع انخفاض بنسبة 6.8 في المائة في الربع الأول – وهو أول انكماش منذ عام 1992 على الأقل عندما بدأت سجلات الناتج المحلي الإجمالي الرسمية الفصلية ، وفقًا إلى المكتب الوطني الصيني للإحصاء.

وجاءت القراءة أفضل من التوقعات التي كانت تشير إلي نمو الأقتصاد بنحو 2.5 في المائة خلال الربع الثاني.

وعلي أساس فصلي نما الأقتصاد الصيني بقوة خلال الربع الثاني بنسبة 11.5 في المائة  ، مقابل أنكماش قدره -9.8 في المائة ، أما بالنظر لنمو الأقتصاد الصيني خلال النصف الأول من عام 2020 على أساس سنوي ، فانكماش الاقتصاد الصيني بنسبة 1.6 في المائة.

الإنتاج الصناعي

أرتفع مؤشر الناتج الصناعي الصيني بنحو 4.8٪ في شهر يونيو الماضي علي أساس سنوي ، يسجل بذلك التوسع للشهر الثالث على التوالي ، بالمقارنه مع نمو قدره 4.4٪ في شهر مايو وسبقه انتعاش بنسبة 3.9٪ في شهر أبريل ، ويأتي هذا مع استئناف المزيد من الشركات الإنتاج بعد تخفيف عمليات الإغلاق لاحتواء الفيروس في الصين.

ومن ناحية أخري ، تراجعت مبيعات التجزئة بنسبة 1.8٪ على أساس سنوي ، وهو أسوأ بكثير من النمو المتوقع بنسبة 0.3٪ ، بعد انخفاض بنسبة 2.8٪ في مايو.

لتنخفض بذلك المبيعات لمدة خمسة أشهر متتالية بسبب أغلقت المتاجر والمطاعم وغيرها من الأماكن المزدحمة خلال الوباء. على الرغم من تخفيف إجراءات الاحتواء الصارمة ، إلا أن طلب المستهلكين لم يستجب بشكل مماثل في إشارة إلى التأثير البعيد المدى لفيروس كورونا.

تابعنا
العلامات:

محمد أحمد

محرر اقتصادي متخصص في الأسواق المالية العالمية والسلع وتقديم المحتوى الاقتصادي ، تخرج من كلية التجارة جامعة الاسكندرية ،وحاصل على شهادة Introduction to Securities & Investment من معهد تشارترد للأوراق المالية والاستثمار ،عمل من قبل باحث اقتصادي لأكثر من عامين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق