الأسهم

سعر سهم الراجحي يفقد 13.46%.. فهل فقد قطاع البنوك السعودي قوته؟

تراجع سعر سهم الراجحي بقوة خلال النصف الأول من عام 2020.

حيث افتتح سهم بنك “الراجحي” تداولات عام 2020 عند مستويات 65.30 ولم يستطع أن يصمد في وجه الأزمات الكبرى، لينهار سعر السهم ويلامس مستويات 51.00 ريال، إلا أنه نجح في التقليص من الخسائر ليسجل إغلاق نصف العام الأول عند مستويات 56.60، مُسجلًا نسبة تراجعات بلغت 13.46%.

أزمات كبرى أدت لـ سقوط سعر سهم الراجحي

يرجع السبب الرئيسي في سقوط سعر سهم الراجحي إلى قيام البنك الفيدرالي الأمريكي بتخفيض الفائدة مع نهاية عام 2019 وبداية عام 2020، وبالتالي قامت “ساما” بتخفيض أيضًا أسعار الفائدة نظرًا للترابط بين عملة الدولار والريال السعودي.

وهو الأمر الذي يعني أن ربحية البنوك سوف تتراجع بسبب تخفيض الفائدة.

ثم بدأ يظهر على السطح العالمي وباء “فيروس كورونا” وهو ما جعل أغلب دول العالم تتخذ الإجراءات الاحترازية وتقوم بعمل العزل الكلي للمجتمع، ثم يتدخل مُجددًا الفيدرالي الأمريكي ليقوم بتخفيض الفائدة مرة أخرى وبالتالي تقوم مؤسسة النقد العربية “ساما” بهذا الأمر بالتوازي مع الفيدرالي الأمريكي.

ليزيد الأمر سوءً على سعر سهم الراجحي والذي ظل يسقط، ولم تكتفي أسواق المال من الأزمات بعد.

لتأتي أزمة أسعار النفط بعد فشل المفاوضات الأولى بين روسيا والمملكة العربية السعودية خلال اجتماع فيينا حول خطط تخفيض الإنتاج، مما تسبب في انهيار كبير في سعر سهم الراجحي وأسهم قطاع السوق السعودي ككل في ذلك الوقت.

ولكن الفرق هنا أن هناك مجموعة من الأسهم السعودية نجحت في العودة والتعافي سريعًا مثل قطاع الاتصالات وقطاع الأغذية بينما ظل قطاع البنوك يُعاني وفشل في عمل “ردة فعل لأعلى قوية”.

وتأثر المؤشر العام “تاسي” بهذه التراجعات التي حدثت ليختتم تداولات النصف الأول من عام 2020 على خسائر بلغت -13.89% فاقدًا مستويات 8000 ومستويات 7500 ليغلق تداولات النصف الأول من عام 2020 عند مستويات 7224.

لاحظ أن سهم الراجحي هو السهم الأكبر وزنًا داخل المؤشر العام تاسي، مما يعني أن صعود سهم الراجحي سيؤثر على المؤشر العام بقوة وكذلك تراجعه كما حدث في تداولات النصف الأول من العام.

ويبدو أن قطاع البنوك سيحتاج وقت كبير للعودة إلى الإتجاه الصاعد في ظل إنخفاض كبير في أسعار الفائدة وإشارة جيرمي باول رئيس الفيدرالي الأمريكي بأنه من الصعب رفع الفائدة مرة أخرى في ظل عدم التعافي الاقتصادي من الأزمة.

سعر سهم الراجحي تراجع منذ قيام "ساما" بتخفيض الفائدة
سعر سهم الراجحي تراجع منذ قيام “ساما” بتخفيض الفائدة والإتجاه العام هابط على السهم

لذلك ننصح بعدم الاستثمار في قطاع البنوك خلال هذه الفترة، والشرط الوحيد للعودة والاستثمار في قطاع البنوك هو عودة أسعار الفائدة للإرتفاع مرة أخرى.

كما حدث في عام 2016 عندما بدأ الفيدرالي الأمريكي ومؤسسة النقد العربي “ساما” في رفع أسعار الفائدة بدأ معاها المؤشر العام “تاسي” في الإتجاه الصاعد من مستويات 5500 ليصل لـ مستويات 9400 في عام 2019.

سوق الأسهم به العديد من القطاعات الهامة، لذلك لا تجعل تركيزك على قطاع واحد فقط وتتجاهل باقي القطاعات، ولا تنسى أن هناك عدد من الأسهم السعودية حققت أرباح في ظل أزمة فيروس كورونا…. لذلك فتح عينيك لكي تراها.

عزيزي القارىء قطاع البنوك السعودي هو قطاع قوي ولكن ما نتحدث عنه الآن هو أسعار الأسهم والتي تتقلب طبقًا لما يحدث على أرض الواقع.

تابعنا
العلامات:
اظهر المزيد

مصطفى عبدالعزيز

تخرج مصطفى من كلية التجارة قسم اللغة الإنجليزية بقسم إدارة الأعمال من جامعة القاهرة، وهو عضو في الجمعية المصرية للمحللين الفنيين التابعة للاتحاد الدولي للمحللين الفنيين وحاصل على شهادة CETA 1، عمل في العديد من المواقع كمحلل فني وكاتب محتوى اقتصادي، يقوم بنشر تحليلاته في العديد من المواقع العالمية Investing, Fxstreet، يتميز أسلوب مصطفى في الكتابة بالبساطة والوضوح مما يسهل على المتداولين الاستفادة من مقالاته وتحليلاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق