السلع

سعر الذهب يقترب من تحقيق أفضل أداء فصلي له منذ أوائل عام 2016

يتراجع الذهب الأن بعدما محا مكاسبه التي حققها خلال تعاملات اليوم في ظل ضعف شهية المستثمرين للمخاطرة مع ازياد المخاوف من حدوث موجه ثانية لأنتشار جائحة كورونا ،علاوة علي ذلك تراجع مؤشرات الأسهم العالمية بعد صدور توقعات صندوق النقد الدولي بشأن أداء الأقتصاد العالمي ودول الكبري خلال العام الجاري والمقبل.

تتداول العقود الأجلة لمعدن الذهب عند مستوي 1772 دولار للأونصة ، متراجع بنحو -0.16% ، وكان قد بدء الذهب تداولات اليوم عند مستوي 1772.3 نقطة ، ونجح في الأرتفاع لمستويات 1779.6 (أعلي مستوي له خلال تداولات اليوم) ،ولكنه عاد وتراجع بعد ذلك.

وكان نجح الذهب للأرتفاع لمستوي 1796.1 دولار للأونصة خلال تداولات الأمس ،ليسجل أعلى مستوى له منذ شهر أكتوبر 2012.

يتجه الذهب من تحقيق أفضل ربع له منذ أوائل عام 2016 ، مستفيدًا من التحفيز الاقتصادي على مستوى العالم ، وبالإضافة المناوشات التجارية بين الولايات المتحدة والصين ،وتجدد القلق بشأن التداعيات الاقتصادية الناجمة عن الفيروس التاجي ، وكذلك خفض صندوق النقد الدولي توقعاته للاقتصاد العالمي ، متوقعة ركودًا أعمق بكثير وانتعاشًا أبطأ مما كان متوقعًا قبل شهرين فقط.

وكان قد توقع في وقت سابق من الشهر الجاري ،بنك “جولدمان ساكس”أن سعر الذهب إلى رقم قياسي قدره 2000 دولار في 12 شهرًا.

أداء المعادن الأخري

ترتفع العقود الأجلة لمعدن “البلاديوم” بنحو 0.53% ليتداول عند مستوي  1881 دولار للأونصة ، وكذلك تصعد العقود الأجلة لمعدن “الفضة ” بنسبة 0.17% لتصل إلي عند مستوي 17.7 دولار للأونصة،بينما تتراجع هامشياً العقود الأجلة لمعدن “البلاتين” بنحو 0.06-% لتصل إلي 804.4 دولار للأونصة.

وبالنظر لأداء مؤشر الدولار الأمريكي (الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام العملات الرئيسية ) ،يرتفع بنحو 0.18% ليصل إلي 97.302.

النظرة الفنية لمعدن الذهب

بالنظر للرسم البياني لمعدن الذهب على الإطار الزمني 4 ساعات ، سنجد الذهب مازال يتداول أعلي المستوي الصاعد كما أنه يتدوال أعلي المستوي الأسي 20 ،والمتوسط الأسي 50، في الظل الأتجاه العام الصاعد.

ونجد مؤشر الستوكاستيك في منطقة التشبع الببيعي ، مما يزيد من احتمالات ارتفاع الذهب واختراق مستويات 1777 دولار للأونصة ، ومن ثم اختبار مستوي 1800 دولار ، وهذا بشرط علي تراجع الذهب للدعم المحوري عند مستوي 1748 دولار.

تابعنا
العلامات:
اظهر المزيد

محمد أحمد

محرر اقتصادي متخصص في الأسواق المالية العالمية والسلع وتقديم المحتوى الاقتصادي ، تخرج من كلية التجارة جامعة الاسكندرية ،وحاصل على شهادة Introduction to Securities & Investment من معهد تشارترد للأوراق المالية والاستثمار ،عمل من قبل باحث اقتصادي لأكثر من عامين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق