التعليم والتدريب

ما هو الفوركس؟ دليل المبتدئين

سوق الصرف الأجنبي ، والذي يُعرف عادةً باسم “الفوركس”،هو أكبر سوق مالي في العالم ، هو سوق لا مركزي ،تتغير أسعار الصرف في كل الثانية ويكون السوق في حالة تغير مستمر.

يحاول المتداولون في سوق “الفوركس ” الربح عن طريق شراء وبيع العملات من خلال المضاربة النشطة في الاتجاه الذي من المحتمل أن تتخذه العملات في المستقبل.

يتم تداول في سوق “الفوركس ” على مدار 24 ساعة يومياً بدءاً من صباح يوم الأثنين حتي مساء يوم الجمعة عبر البنوك والمؤسسات والمستثمرين الأفراد حول العالم ،ويتم تداول العملات في أي سوق مفتوح في ذلك الوقت ، وذلك على عكس الأسواق المالية الأخرى التي لها موعد للأفتتاح والإغلاق اليومي.

يقوم متداولو العملات (المعروفون أيضًا باسم مضاربي العملات) بشراء العملات على بهدف أن يتمكنوا من بيعها بسعر أعلى في المستقبل.

حجم سوق الصرف الأجنبي “الفوركس” ضخم للغاية ، ويصل حجم تداول يومياً يصل إلي 6.6 تريليون دولار، وبالمقارنة مع أكبر سوق للأوراق المالية في العالم “بورصة نيويورك” الذي يبلع حجم تداول بها نحو 22.4 مليار دولار يوميًا.

ما هي عملة الأساس والاقتباس؟

تسمي الشق الأول في زوج العملات الأجنبية بـ “عملة الأساس” ، بينما يطلق علي الشق الأخر “عملة المقابل”، ويهدف تداول الفوركس علي بيع عملة واحدة من أجل الحصول علي عملة الثانية ، ولهذا السبب يتم تسعيرها في أزواج  (سعر زوج العملات هو مقدار وحدة واحدة من العملة الأساسية مقابل عملة المقابل).

يتكون رمز كل عملة من الزوج من ثلاثة أحرف ، يمثل أول حرفين المنطقة اوالدولة الخاصة بالعملة ، ويمثل أخر حرف العملة نفسها ،على سبيل المثال EUR/ USD هو زوج عملات يشير لشراء اليورو الأوروبي مقابل بيع الدولار الأمريكي.

وهو ما يعني ، اليورو هو العملة الأساسية والدولار الأمريكي هو عملة المقابل،إذا كان اليورو مقابل الدولار الأمريكي يتداول عند 1.13304 ، فمعني ذلك أن اليورو الواحد يساوي 1.13304 دولار.

إذا صعد اليورو مقابل الدولار ، فسوف يساوي اليورو الواحد المزيد من الدولارات وييزيد سعر الزوج ،وإذا تراجع فسوف يهبط ​​سعر الزوج ،لذلك إذا كنت تعتقد أن العملة الأساسية في الزوج من المحتمل أن تكون اقوي مقابل عملة المقابل ، يمكنك شراء الزوج ،إذا كنت تظن أن سعر عملة الأساس سيضعف ، يمكنك بيع الزوج (البيع على المكشوف).

العملات الرئيسية في العالم

الدولار الأمريكي USD  – اليورو الأوروبي EUR – الدولار الكندي CAD – الين الياباني JPY – الدولار الاسترالي AUD – الدولار نيوزيلندي  NZD- الجنيه الإسترليني البريطاني GBP.

أنواع أسواق الفوركس

سوق الفوركس الفوري: التبادل الفعلي لزوج العملات ، وتحدث عملية التبادل عند النقطة سعرية محددة لتسوية الاتفاق.

عقود الفوركس الآجلة: هو عقد بين الطرفين بشراء أو بيع مبلغ محدد من العملة ما بسعر يتم تحدده حينها ، يتم تسويه العقد في تاريخ مستقبلي أو يتم التسوية خلال نطاق من فترة زمنية مستقبلية.

سوق الفوركس المستقبلية: يتم الاتفاق على عقد لشراء أو بيع مبلغ محدد من عملة معينة بسعر وتاريخ محددين في المستقبل ،وليس ملزم مثل سوق الفوركس الأجلة.

معظم المضابين الذين يتكهنون بأسعار الفوركس لن يخططوا للحصول علي العملة في الأساس ؛ وبدلاً من ذلك يقومون بتوقع أسعار العملات لتحقيق مكاسب من تغير الأسعار في السوق.

ما الذي يحرك سوق الفوركس؟

يضم سوق الصرف الأجنبي “الفوركس” عملات من جميع القارات ، مما قد يجعل التنبؤات بأسعار الصرف صعبة حيث أن هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تسهم في تحركات الأسعار ،ومع ذلك مثل معظم الأسواق المالية ، فإن الفوركس مدفوع في المقام الأول بقوى العرض والطلب ، ومن المهم أن نفهم التأثيرات التي تدفع تقلبات الأسعار هنا.

البنوك المركزية

يتم التحكم في العرض النقدي من خلال “البنوك المركزية” ، والتي يمكنها اتخاذ التدابير يكون لها تأثير كبير على سعر عملتها ،على سبيل المثال ضخ المزيد من الأموال في الاقتصاد ، والذي يمكن أن يتسبب في انخفاض سعر عملتها.

الأخبار الأقتصادية

تقوم البنوك التجارية والمستثمرون بوضع رؤوس أموالهم في اقتصادات ذات نظرة مستقبلية قوية ،لذا إذا وصل خبر إيجابي إلى الأسواق حول منطقة معينة ، فسوف يشجع الاستثمار ويزيد الطلب على عملة تلك المنطقة.

وإذا لم تكن هناك زيادة موازية في حجم المعروض من العملة ، فإن التفاوت بين العرض والطلب سيؤدي إلى ارتفاع سعره ،وبالمثل يمكن أن تتسبب سلسلة من الأخبار السلبية في انخفاض الاستثمار وخفض سعر العملة ،هذا هو السبب في أن العملات تميل إلى عكس الحالة الاقتصادية المبلغ عنها للمنطقة التي تمثلها.

معنويات السوق

يمكن أن تلعب معنويات السوق ، والتي في الأغلب تكون “ردة فعل” على الأخبار ، دورًا أساساً في تحرك أسعار العملات ،إذا توقع المتداولون أن العملة تتجه في اتجاه معين ، فسوف يتداولون وفقًا لذلك وقد يقنعون الآخرين باتباع نفس النهج ، أو زيادة أو انخفاض الطلب.

بيانات اقتصادية

تعتبر البيانات الاقتصادية جزءًا لا يتجزأ من تحركات أسعار العملات لسببين، فهي تعطي إشارة إلى كيفية أداء الاقتصاد ، وتقدم نظرة ثاقبة لما قد يفعله البنك المركزي بعد ذلك.

لنفترض ، على سبيل المثال ، أن التضخم في الولايات المتحدة قد ارتفع فوق مستوى 2٪ الذي يهدف “الفيدرالي الأمريكي” للحفاظ عليه ،إن أداة السياسة الرئيسية للبنك الفيدرالي الأمريكي لمكافحة التضخم المتزايد هي زيادة أسعار الفائدة علي الدولار ،لذلك قد يبدأ التجار في شراء الدولار تحسبًا لارتفاع أسعار الفائدة مع رغبة المزيد من المتداولين في الدولار ، قد يشهد زوج EUR / USD تراجعاً في السعر.

تصنيفات ائتمانية

سيحاول المستثمرون تعظيم العائد الذي يمكنهم الحصول عليه من السوق ، مع تقليل مخاطرهم إلى جانب أسعار الفائدة والبيانات الاقتصادية ، قد ينظرون أيضًا في التصنيفات الائتمانية عند تحديد مكان الاستثمار.

التصنيف الائتماني للبلد هو تقييم مستقل لاحتمال سداد ديونه ،تعتبر الدولة ذات التصنيف الائتماني المرتفع منطقة آمنة للاستثمار من دولة ذات تصنيف ائتماني منخفض ،غالبًا ما يتم التركيز بشكل خاص عند ترقية التصنيفات الائتمانية وخفضها ،يمكن للدولة ذات التصنيف الائتماني الذي تمت ترقيته أن تشهد زيادة في سعر عملتها والعكس صحيح.

ما هو السبريد في تداول الفوركس؟

السبريد هو الفرق بين أسعار البيع والشراء لزوج الفوركس ،عندما تفتح مركزًا لتداول العملات الأجنبية ، سيتم عرض لك سعران ،إذا كنت ترغب في فتح “مركز شراء” ، فأنت تتداول بسعر الشراء ، وهو أعلى قليلاً من سعر السوق. إذا كنت ترغب في فتح “البيع على المكشوف”، فأنت تتداول بسعر البيع ،أقل بقليل من سعر السوق.

ما هي الرافعة المالية في الفوركس؟

الرافعة المالية هي وسيلة للحصول كميات كبيرة من العملات دون الحاجة إلى دفع القيمة الكاملة لتداولك مقدمًا بدلاً من ذلك ، يمكنك إيداع مبلغ صغير يسمي”الهامش” ،عندما تقوم بإغلاق مركز رافعة مالية ، فإن الربح أو الخسارة يعتمد على الحجم الكامل للتداول.

تابعنا
العلامات:
اظهر المزيد

محمد أحمد

محرر اقتصادي متخصص في الأسواق المالية العالمية والسلع وتقديم المحتوى الاقتصادي ، تخرج من كلية التجارة جامعة الاسكندرية ،وحاصل على شهادة Introduction to Securities & Investment من معهد تشارترد للأوراق المالية والاستثمار ،عمل من قبل باحث اقتصادي لأكثر من عامين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق