السلع

سعر النفط يرتفع وسط إشارات بتعافي الطلب وامتثال دول أوبك بلس لحصص خفض الإنتاج

ارتفع سعر النفط خلال تداولات اليوم مع ظل التوقع بتعافي الطلب خلال الفترة المقبلة وبالتزامن مع اجتماع لجنة من أوبك وحلفائها لمراجعة التخفيضات القياسية في إمدادات النفط ، ويصعد النفط متجاهلأ المخاوف من حدوث موجه ثانية من أنتشار فيروس كورونا.

وعلي الرغم من ارتفاع مخزونات الخام الأمريكية للأسبوع الثاني على التوالي ليصل لمستوى قياسي ، فقد انخفضت مخزونات البنزين والمقطرات في الولايات المتحدة ، مما يشير إلى عودة ارتفاع الطلب مرة اخري.

صعدت العقود الآجلة لخام “برنت” بنحو 65 سنتاً (1.6%) ليصل إلي 41.36 دولار للبرميل، وكانت قد افتتحت العقود تداولات اليوم عند مستوي 40.43 دولار للبرميل ، ونجح العقود في الأرتفاع لمستويات 41.52 ( أعلي مستوي لها اليوم ) ولكنها هبطت بعد ذلك.

وكذلك ترتفع العقود الآجلة لخام “غرب تكساس” بنحو 72 سنتاً ( 1.90%) لتصل إلي 38.68 دولار للبرميل ، حيث تتداول العقود بالقرب من أعلي مستوي لها خلال تعاملات اليوم عند 38.86 دولار للبرميل.

اجتماع لجنة وزارية لتحالف أوبك بلس

اجتمعت لجنة وزارية لتحالف أوبك بلس يوم الخميس لمراجعة تخفيضات قياسية في إمدادات النفط وخطط دول مثل العراق وكازاخستان لتحسين الامتثال للحصص لدعم أسعار النفط التي تضررت مع انخفاض الطلب بما يصل إلى الثلث خلال ذروة انتشار الفيروس في دول العالم.

ومنحت لجنة المراقبة الوزارية المشتركة لمجموعة أوبك بلس الدول الأعضاء التي أنتجت ما يزيد على حصص شهر مايو حتى الأسبوع المقبل لتقديم خططها لخفض الخام.

في اجتماع اليوم الجنة الفنية المشتركة ، قدمت العراق وقازاقستان استراتيجياتهما لجعل إنتاج النفط الخام يتماشى مع حصصهما في الشهر الجاري والشهر المقبل ، بالإضافة إلى خطط التعويض خلال الفترة ما بين (يوليو إلي سبتمبر)عن زيادة الإنتاج في الشهر الماضي.

وكانت اتخذت السعودية خلال الاجتماع موقفاً متشدداً مع الدول الأعضاء التي لم تقدم بعد خطط خفض ، بما في ذلك نيجيريا وأنجولا والكونغو ،منحت الأعضاء حتى 22 يونيو لتقديم استراتيجياتهم لتحقيق الامتثال.

ولم توصي لجنة أوبك بلس تمديد خفض إنتاج النفط بنحو 9.6 مليون برميل يومياً حتى نهاية شهر أغسطس.

النظرة الفنية لخام غرب تكساس

بالنظر للرسم البياني الخاص خام “غرب تكساس” نجد أن الأسعار تتداول أعلي المتوسط الأسي 20 ، وأن المتوسط داعم جيد للأسعار ، نري أن الخام يتداول في أخر يومين في المنطقة العرضية ما بين 39.3 دولار -37 دولار.

كما أن مؤشر الستوكاستيك يعطي لنا أشارة محايدة ، لذا نتوقع أن يحاول الخام اختراق مستوي 39.3 دولار ، وفي حال اختراق والأستقرار فوق مستوي 39.3 دولار ، سوف يرتفع ويخترق مستوي 40.5 دولار.

بشرط عدم كسر مستوي الدعم عند مستوي 37 دولار.

تابعنا
العلامات:

محمد أحمد

محرر اقتصادي متخصص في الأسواق المالية العالمية والسلع وتقديم المحتوى الاقتصادي ، تخرج من كلية التجارة جامعة الاسكندرية ،وحاصل على شهادة Introduction to Securities & Investment من معهد تشارترد للأوراق المالية والاستثمار ،عمل من قبل باحث اقتصادي لأكثر من عامين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق