فوركس

بنك إنجلترا يخفض توقعاته لأنمكاش الأقتصاد في النصف الأول إلي 20% و الجنيه الاسترليني يتراجع

أعلن بنك إنجلترا اليوم عن حزمة تحفيز جديدة بقيمة 100 مليار جنيه استرليني لدعم البريطاني وسط مخاوف من زيادة البطالة في البلاد.

 وكانت صوتت لجنة السياسة النقدية في بنك إنجلترا بالإجماع على تثبيت سعر الفائدة عند مستوى يبلغ 0.1%

كما صوتت لجنة السياسة النقدية المكونة من تسعة أعضاء ، بموافقة ثمانية مقابل رفض واحد لزيادة كمية الأموال التي يتم ضخها في الاقتصاد على الرغم من الأدلة على أن تخفيف الإغلاق دفع إلى زيادة الإنفاق بسرعة أكبر مما كان يتصور البنك.

وقالت لجنة السياسة النقدية إن بعض الزيادة في النشاط بعد إغلاق بسبب تفشي فيروس كورونا  حدتث في الربع الحالي ، وليس في الربع الثالث ، ونتوقع الآن أن ينكمش الاقتصاد بنسبة 20٪ في النصف الأول من العام بدلاً من 27٪.

ومن جانبه قال محافظ البنك إنجلترا “أندرو بيلي” : “مع رفع الإجراءات جزئياً ، نرى علامات على عودة بعض الأنشطة. لا نريد أن نبتعد عن هذا. لنكن واضحين ، نحن ما زلنا نعيش في أوقات غير عادية للغاية “.

على الرغم من أن انكماش الأقتصاد كان أقل حدة من المتوقع ، قالت لجنة السياسة النقدية إنه كان من الصعب استخلاص استنتاجات حول آفاق الانتعاش في المملكة المتحدة ، وقالت إن هناك حاجة إلى تحفيز إضافي لدعم الاقتصاد ودفع التضخم من 0.5% إلي المستهدف 2%

لذلك ، سيستغرق الاقتصاد ، وخاصة سوق العمل ، بعض الوقت للتعافي نحو مساره السابق. التضخم أقل بكثير من هدف 2٪ ومن المتوقع أن ينخفض أكثر منه في الأرباع القادمة ، مما يعكس إلى حد كبير ضعف الطلب “.

وتشعر اللجنة بالقلق من أن خسائر الوظائف يمكن أن تتركز في قطاعات مثل البيع بالتجزئة والضيافة ، حيث كان الانخفاض في المبيعات أكبر وأكبر.

سيسعى البنك إلى دعم التعافي الناشئ من خلال برنامج شراء السندات الكمية ، والذي توسع فيه بالفعل بمقدار 200 مليار جنيه استرليني منذ أن ضرب الوباء المملكة المتحدة في وقت سابق من العام الجاري.

وقال “بيلي” إن وتيرة شراء السندات ستتباطأ خلال الأشهر القادمة ولكن هذا يرجع إلى أن الأسواق المالية كانت أكثر هدوءًا مما كانت عليه قبل ثلاثة أشهر.

كما استبعد “أندرو بيلي” التكهنات بأن البنك اقترب من الإعلان عن أسعار الفائدة السلبية لأول مرة في تاريخه.

وكان البنك قام سيوسع برنامج شراء السندات بنحو 100 مليار جنيه استرليني ، ليصل إجمالي قيمة برنامج شراء الأصول إلى 745 مليار جنيه استرليني ، وكان بعض المحللين يتوقعون زيادة بنحو 200 مليار جنيه استرليني.

وبالنظر لأداء زوج الجنيه الأسترليني مقابل الدولار الأمريكي ، يتراجع بأكثر من -1% ليصل إلي 1.2429 دولار ، كذلك يهبط مؤشر”فوتسي 100″ بأكثر من -0.45% ( -29 نقطة ) ليصل إلي 6,224.07 نقطة

تابعنا
العلامات:

محمد أحمد

محرر اقتصادي متخصص في الأسواق المالية العالمية والسلع وتقديم المحتوى الاقتصادي ، تخرج من كلية التجارة جامعة الاسكندرية ،وحاصل على شهادة Introduction to Securities & Investment من معهد تشارترد للأوراق المالية والاستثمار ،عمل من قبل باحث اقتصادي لأكثر من عامين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق