مؤشرات الأسهم

مؤشر s&p 500 يواصل الأرتفاع للجلسة الرابعة مع صدور بيانات اقتصادية متفائلة

مؤشر  “S&P500″ يواصل الأرتفاع بعد صدور بيانات اقتصادية قوة تشير لبدء تحسن أداء الأقتصاد الأمريكي بعد تراجع عنيف للبيانات الأقتصادية الصادرة عن شهر أبريل ، ومازالت مؤشرات الأسهم الأمريكية تتجاهل التظاهرات في المدن الأمريكية للتنديد بمقتل ” جورج فلويد ” ، بالإضافة للتصعيد الأمريكية ضد الصين.

وفي وقت سابق اليوم ، أعلنت الإدارة الأمريكية أنها ستمنع طائرات الركاب الصينية من السفر إلى الولايات المتحدة ابتداءً من 16 يونيو الحالي، للضغط على الصين للسماح لشركات الطيران الأمريكية باستئناف رحلاتها للصين.

يتداول مؤشر” ستاندرد آند بورز 500″ عند مستوي 3,113 نقطة ، مرتفعاً بنحو 1.04% (32 نقطة) ، ليواصل المؤشر أرتفاعه للجلسه الرابعة علي التوالي.

ويتصدر “قطاع الطاقة” القطاعات المرتفعة اليوم بنحو 2.65% ،وذلك مع ارتفاع أسعار النفط بقوة خلال تعاملات اليوم ، وكذلك يرتفع قطاع المالي بنحو 0.82% ،وقطاع الرعاية الصحية بنسبة 0.61%.

كما يرتفع مؤشر “داو جونز” بنسبة 1.5% ( 383.82 ) ليصل مستويات 26 ألف نقطة مرة أخري لأول مرة منذ شهر مارس الماضي ،وكذلك أَضاف مؤشر ” ناسدك” 47 نقطة ليصل إلي مستوي 9655 نقطة.

البيانات الاقتصادية الأمريكية

انخفضت وظائف القطاع الخاص في الولايات المتحدة بنحو 2.760 مليون وظيفة خلال شهر مايو ، بالمقارنه مع هبوط قدره 19.557 مليون وظيفة في شهر أبريل ، وكانت التقديرات تشير لألغي القطاع الخاص نحو 9 ملايين وظيفة خلال شهر مايو.

وأستحوذ قطاع الخدمات علي مليوني تم إلغائها ، والقطاع الصناعي علي أكثر من 700 ألف وظيفة.

كما تراجعت طلبات المصانع في الولايات المتحدة بنحو 13% خلال شهر أبريل ، بمقارنة مع هبوط بنسبة 11% في شهر مارس الماضي ، وجاءت البيانات أفضل التوقعات التي تشير لهبوط بنحو 13.7%.

كذلك تراجعت الشحنات الأمريكية للشهر الرابع على التوالي بنسبة 13.5% في أبريل ، مقابل هبوط 5.5% في شهر مارس ،ويأتي ذلك مع تفشي فيروس كورونا في البلاد وتراجع النشاط الاقتصادي في البلاد بشدة.

ومن ناحية أخري ارتفع نشاط الخدمات في الولايات المتحدة خلال شهر مايو ،حيث سجل مؤشر مديري المشتريات غير الصناعي 45.4 نقطة في شهر مايو ،بالمقارنة مع 41.8 نقطة في شهر أبريل الماضي ، وجاءت القراءة أفضل من التقديرات التي كانت تشير لأرتفاع المؤشر لمستوي 44.2 نقطة.

وانتقالاً لأداء مؤشر الدولار الأمريكي (الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام العملات الرئيسية ) تراجع بنسبة 0.42% ليصل إلي 97.248

تابعنا
العلامات:

محمد أحمد

محرر اقتصادي متخصص في الأسواق المالية العالمية والسلع وتقديم المحتوى الاقتصادي ، تخرج من كلية التجارة جامعة الاسكندرية ،وحاصل على شهادة Introduction to Securities & Investment من معهد تشارترد للأوراق المالية والاستثمار ،عمل من قبل باحث اقتصادي لأكثر من عامين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق