الأسهم

سعر سهم أمازون يصل لـ مستويات قياسية ولكن خطر الهبوط مازال قائم

صعد سعر سهم أمازون خلال الأشهر الماضية وهو من الأسهم القليلة التي لم تتأثر بما حدث في الماضي من فيروس كورونا أو أزمة النفط.

فالسهم مع بداية أزمة كورونا هبط بقوة من مستويات 2090 وسقط إلى مستويات 1627 وهي أدنى مستويات وصل لها سعر سهم أمازون منذ تداولات شهر مارس 2019.

ولكن سرعان ما استعاد السهم توازنه وصعد من منتصف تداولات شهر مارس، ويستعيد سريعًا المستويات التي هبط منها مع بداية أزمة الكورونا، واستكمل صعوده ليغلق عند مستويات 1949 مُسجلًا أرباح خلال شهر مارس بلغت 3.50%.

ومع بداية تداولات شهر ابريل استمر سعر أمازون في تحقيق مزيد من الصعود ليصل إلى مستويات قياسية 2475 ويسجل إغلاق شهري على مكاسب بلغت 26.89%.

وتراجع سعر سهم أمازون قليلًا خلال شهر مايو ليغلق على خسائر بنسبة 1.28%.

لاحظ أن مؤشر ناسداك قد سجل صعود خلال شهر ابريل بنسبة 15.19% وسجل خسائر في شهر مارس بلغت 7.66%، وهذا يدل على مدى قوة شركة أمازون وأنها من الشركات التي استفادت من اجراءات الحظر الذي تم في أغلب دول العالم بسبب كورونا.

ويرجع السبب الرئيسي في صعود سهم أمازون خلال تعاملات الشهور الماضية إلى إقبال الناس إلى التسوق عبر الإنترنت والقيام بعمليات الشراء عبر الإنترنت بعد إجراءات العزل الصحي التي طبقتها أغلب بلاد العالم خوفًا من تفشي فيروس كورونا.

وقد عانت أغلب الشركات في العالم بعد إجراءات الإغلاق والحظر المنزلي بسبب أزمة فيروس كورونا إلا أن الشركات العاملة في مجال التسويق الالكتروني وشركات التكنولوجيا مثل نتفلكس وزوم وغيرهم من الشركات التي استفادت من هذه الاجراءات وصعدت أسهمها بقوة خلال الفترة الماضية.

ليجعلنا ذلك نتذكر مقولة “مصائب قوم عند قوم فوائد”.

تحليل سعر سهم أمازون من الناحية الفنية

سعر سهم أمازون مُهدد بالتراجع خلال الفترة القادمة
سعر سهم أمازون مُهدد بالتراجع خلال الفترة القادمة

بالنظر إلى سهم أمازون على الإطار الزمني اليومي، سنجد أن السهم يُعاني من ضعف في وتيرة الصعود منذ منتصف تداولات شهر ابريل.

وبتدقيق النظر سنجد أنه كون نموذج الوتد الصاعد “نموذج انعكاسي”، وإذا نظرنا إلى مؤشر القوة النسبية RSI سنجد أنه كون “الدايفرجنس السلبي”.

بالإضافة إلى تراجع مؤشر ADX، الأمر الذي يعني أن الإتجاه الصاعد لـ سعر سهم أمازون قد لا يستمر.

مما يجعل نظرتنا على السهم بيعية خلال الفترة القادمة بإستهداف مستويات 2215.

 

تابعنا
العلامات:

مصطفى عبدالعزيز

تخرج مصطفى من كلية التجارة قسم اللغة الإنجليزية بقسم إدارة الأعمال من جامعة القاهرة، وهو عضو في الجمعية المصرية للمحللين الفنيين التابعة للاتحاد الدولي للمحللين الفنيين وحاصل على شهادة CETA 1، عمل في العديد من المواقع كمحلل فني وكاتب محتوى اقتصادي، يقوم بنشر تحليلاته في العديد من المواقع العالمية Investing, Fxstreet، يتميز أسلوب مصطفى في الكتابة بالبساطة والوضوح مما يسهل على المتداولين الاستفادة من مقالاته وتحليلاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق