مؤشرات الأسهم

المؤشر العام لبورصة الكويت ينهي تعاملاته على ارتفاع ملحوظ اليوم

انهى المؤشر العام في بورصة الكويت تعاملات جلسة اليوم الثلاثاء على ارتفاع طفيف ليُكمل بذلك السوق الكويتي أداءه المتواضع الذي اعتاده منذذ شهر مايو الماضي، خاصةً بعد تراجع السيولة في السوق وتحقيق مكاسب قليلة للمستثمرين بتأثير قوي من فيروس كورونا المستجد الذي يزيد من ضغطه على كافة الأسواق، في حين أن الكويت اعلنت منذ أيام عن خطتها لإدارة أزمة فيروس كورونا خلال الفترة القادمة على أن تنتهي الخطة على أقصى تقدير في شهر سبتمبر من العام الحالي.

افتتحت الأسهم الكويتية جلستها اليوم في ثاني يوم من شهر يونيو الحالي على تباين بسيط شمل أغلب أسهمها، في الوقت الذي سجل فيه المؤشر العام ارتفاع طفيف في نهاية تعاملات اليوم  تصل نسبته إلى  نحو 0.38% لينهي الجلسة قرب مستويات 5025.22 نقطة. بارتفاع قدره 18.98 نقطة.

وعلى نحو متصل، فقد أغلق مؤشر السوق الأول أيضاً جلية اليوم على ارتفاع وصلت نسبته إلى نحو  0.43% أعلى من اغلاق جبسة أمس، ليستقر مؤشر السوق الأول عند مستويات ليست بعيدة عن 5461.84 نقطة، في حين سجل مؤشر السوق الرئيسي في الكويت ارتفاع أيضاً وصلت نسبته إلى نحو  0.24% أعلى أيضاً من أداءه في إغلاق جلسة أمس عند مستويات قريبة من عن 4165.19 نقطة بارتفاع يصل إلى 10.12 نقاط اليوم.

على نحو متصل نجحت الكويت من خلال بورصتها أن تحقق تماسك متواضع خلال تعاملات شهر مايو الماضي وعلى الرغم من الضغوط المتتالية على السوق الصغير من تراجع في السيولة وفرض البلاد حظر شامل سبب فيروس كورونا وهو ما أثر كثيراً على معنويات المستثمرين في الأسواق العربية بشكل عام وسوق الاسهم الكويتية بشكل خاص.

على نحو متصل قد أعلن مجلس الوزراء الكويتي في وقت سابق من هذا الأسبوع، حيث تضمنت الخطة خمس مراحل للتعامل مع فيروس كورونا من المقرر لها أن تنتهي في شهر سبتمبر من العام الجاري على أن يتم تمديد الإغلاق الحالي ثلاثة أسابيع أخرى وهو ما جاء عكس ما توقعه الكويتيين من فتح البلاد من يوم 31 مايو الماضي.

يُذكر أيضاً أن الشأن العالمي مليء بكثير من التوترات التي من شأنها أن تؤثر على الأسواق العربية ومن بينها سوق الأسهم الكويتة خلال الفترة الحالية.

تابعنا
العلامات:

ميادة جمال

تخرجت ميادة من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية قسم الاقتصاد بـ جامعة القاهرة، وحصلت على دبلومة تحليل الأسواق المالية من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية. عملت في التحليل الأساسي للاقتصاديات العالمية في كثير من المواقع الاقتصادية العربية، ولها عدة مقالات تعليمية عن أساسيات التداول في الأسواق المالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق