السلع

الذهب يهبط كما أشارنا في بداية الأسبوع مع انطلاقة قويةلـ أسواق الاسهم

يشهد الذهب سقوط قوي منذ بداية تداولات هذا الأسبوع، وكنا قد أشارنا في تحليل يوم الأثنين بأن الذهب على موعد مع التراجعات القوية بعد رؤية إشارة فنية “الدايفرجنس السلبي”.

إذا نظرنا إلى أداء الذهب سنجد أنه افتتح تداولات الأسبوع عند مستويات 1734 وتراجع بقوة ليلامس مستويات 1705 خلال جلسة اليوم، وصعد قليلًا وقت كتابة هذا التقرير عند مستويات 1708.

ويأتي التراجع في سعر المعدن الأصفر بالتزامن مع الصعود القوي والذي تشهده جميع أسواق الاسهم العالمية “الآسيوية والأوروبية والأمريكية”.

ويأتي السبب الرئيسي في صعود أسواق الاسهم العالمية إلى بدء إجراءات تخفيف القيود التي قد فرضتها الدول حول العالم منذ مطلع شهر مارس بعد إنتشار فيروس كورونا.

ويبدو أن شهية المتداولين والمستثمرين بدأت تميل نحو الأسواق ذات المخاطر لتعود نحو أسواق الاسهم وتبتعد عن الأصول الآمنة مثل الذهب، خاصًة بعد تصريح من البيت الأبيض أمس الثلاثاء يفيد بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ينوي عقد قمة مجموعة السبع في الولايات المتحدة الأمريكية نهاية شهر يونيو القادم، ويرى ترامب بأن ذلك عقد ذلك الاجتماع سيكون النموذج الأفضل لاستئناف الأنشطة بشكل طبيعي في دول العالم.

ولكن هناك عدة أمور أخرى تجعلنا نرى أن هبوط الذهب الحالي ما هو إلا هبوط تصحيحي ومن المتوقع أن يعود ليستكمل مساره الصاعد مرة أخرى.

أبرز هذه الأمور هو تصريحات من جانب الإدارة الأمريكية بدراسة فرض بعض العقوبات على الشركات والمؤسسات الصينية بعد القمع الذي تقوم به بكين تجاه المظاهرات التي تحدث في هونج كونج حاليًا.

فوفقًا لتصريحات بعض الأشخاص المطلعين على هذا الشأن من الممكن أن تقوم وزارة الخزانة الأمريكية بفرض ضوابط جديدة على المعاملات وتجميد أصول بعض الشركات الصينية والمسؤولين داخل الولايات المتحدة الأمريكية.

وحتى وقت كتابة هذا التقرير لم يتخذ أي إجراء رسمي تجاه هذا الأمر ومازالت المناقشات جارية، وتستعد هونج كونج لأكبر يوم للاحتجاجات منذ شهور، حيث دعت الجماعات المؤيدة للديمقراطية إلى إضراب عام في البلاد.

ويرى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأن هونج كونج ستفقد مكانتها كـ مركز مالي لآسيا إذا استمر قانون قمع الحريات العامة في التنفيذ داخل هونج كونج.

ويأتي الخطر الأكبر من جانب فيروس كورونا، حيث مازالت حالة الخوف قائمة من جانب الناس في الشوارع من موجة أخرى من إنتشار فيروس كورونا بعد تخفيف إجراءات العزل في بعض البلاد مما قد تضطر الحكومات لإعادة غلق البلدان مرة أخرى مما سيجعل أسواق الاسهم تعود للون الأحمر ويتزين الذهب باللون الأخضر من جديد.

الذهب من الناحية الفنية:

الذهب على الإطار الزمني ساعة
الذهب على الإطار الزمني ساعة

بالنظر إلى المعدن الأصفر على الإطار الزمني ساعة، سنجد أنه حاليًا يتداول قرب مستويات 1708.

وإذا نظرنا إلى مؤشر القوة النسبية RSI سنجد أنه قد كون نموذج الدايفرجنس الإيجابي، الأمر الذي يجعل نظرتنا على الذهب شرائية خلال جلسة اليوم للصعود بإستهداف مستويات 1720.

يظل هذا السيناريو قائمًا طالما يتداول الذهب فوق مستويات 1700.

تابعنا

مصطفى عبدالعزيز

تخرج مصطفى من كلية التجارة قسم اللغة الإنجليزية بقسم إدارة الأعمال من جامعة القاهرة، وهو عضو في الجمعية المصرية للمحللين الفنيين التابعة للاتحاد الدولي للمحللين الفنيين وحاصل على شهادة CETA 1، عمل في العديد من المواقع كمحلل فني وكاتب محتوى اقتصادي، يقوم بنشر تحليلاته في العديد من المواقع العالمية Investing, Fxstreet، يتميز أسلوب مصطفى في الكتابة بالبساطة والوضوح مما يسهل على المتداولين الاستفادة من مقالاته وتحليلاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق