كرة أوروبية

الأندية الإيطالية تقدم مقترح بإلغاء الدوري الإيطالي هذا الموسم بسبب كورونا

أخبار الدوري الإيطالي

تُعد إيطاليا حاليًا هي أكثر الدول على مستوى العالم تضررًا من فيروس كورونا المستجد، حيث أصاب الوباء العشرات من آلاف الشعب الإيطالي، وحصد الكثير من الأرواح، مع تزايد مستمر للأعداد المتضررة من إنتشار فيروس كورونا.

إبراهيموفيتش يفكر في قرار إعتزاله خاصة في ظل توقف منافسات الدوري الإيطالي
إبراهيموفيتش يفكر في قرار إعتزاله خاصة في ظل توقف منافسات الدوري الإيطالي

وفي السطور القادمة نرصد آخر التطورات الخاصة بالشأن الرياضي في إيطاليا، ومدى تأثير فيروس كورونا على كرة القدم الإيطالية.

أولًا وكالعادة مع جديد الإصابات..

أعلن نادي أتالانتا عن إصابة حارس مرماه ماركو سبورتيلو بالوباء، وجاءت نتيجة تحليله إيجابية في الفترة الحالية التي يخضع بها فريقه بالكامل للعزل الصحي المفروض عليه حتى السابع والعشرين من هذا الشهر.

وقد صرح عمدة مدينة بيرجامو الإيطالية التابع لها فريق أتالانتا أن مباراة الفريق الإيطالي مع فالنسيا الإسباني بدوري أبطال أوروبا الشهر الماضي كانت بمثابة “قنبلة بيولوجية” حسب تعبيره، حيث حضر المباراة ما يزيد عن 40 ألف متفرج في الملعب، ويرى أنه في حالة أنه كانت توجد إصابات بالمرض بين الجمهور، فإن هذا تسبب في تفاقم الأزمة على المستويين الإيطالي وكذلك الإسباني.

وأعلن وكيل أعمال إدجار باريتو لاعب فريق سامبدوريا عن إصابة اللاعب وزوجته بالمرض، وخضوعهم حاليًا للحجر الصحي.

وصرح باولو مالديني المشرف الفني على فريق الكرة باي سي ميلان، والمصاب حديثًا هو نجله بفيروس كورونا، صرح بأنه ممتن لكل من اهتم به منذ أن تم الإعلان عن إصابته، قائلًا أنهم عليهم أن يتغلبوا على المرض في خلال أسبوع وإلا سيكون الوضع أسوأ.

وفي سياق اللاعبين أيضًا، تكاثرت بعض الأقاويل عن اقتراب السويدي زلاتان إبراهيموفيتس العائد حديثًا لفريق اي سي ميلان من إعلان اعتزاله اللعب، بعد توقف الأنشطة الرياضية بسبب تفشي وباء كورونا، مما أدى لرغبة عائلة اللاعب في العودة لبلدهم السويد.

وكان إبراهيموفيتش قد عاد للكالتشيو مرة أخرى بعد أن لعب قديمًا مع الثلاثة الكبار” اي سي ميلان، إنتر ميلانو، ويوفنتوس “.

وفي سياق آخر، كشفت بعض الصحف عن مطالبة بعض الأندية للإتحاد الإيطالي لإلغاء الدوري هذا الموسم، ولكن قابل رئيس الإتحاد تلك الإقتراحات بالرفض، حيث صرح أنه يرى أن إلغاء الدوري هذا الموسم سيكون بمثابة هزيمة للكرة الإيطالية، وللفرق المشاركة بالدوري، ولإيطاليـــــا ككـــــل.

وأخيرًا، عبر باولو ديل بينو رئيس رابطة الدوري الإيطالي عن غضبه بسبب مطالبة بعض الأندية بعودة التدريبات مرة أخرى،  قائلًا : ” لا تسألوني عن التدريبات الآن .. لا تدريبات حتى موعد المرسوم الحالي وهو الثالث من إبريل”.

وكان الدوري الإيطالي قد توقف حتى الثالث من إبريل بسبب تفشي وباء كورونا في البلاد، ومن المؤكد تأجيله مرة أخرى مع تزايد معاناة إيطاليا من الوبــــــــــــــاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق