الصحة

“الصحة تعلن 40 إصابة جديدة وحالة وفاة”.. التفاصيل الكاملة لمؤتمر وزيرة الصحة والسكان

كتبت…هالة السعيد

أعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اليوم الأربعاء، عن تسجيل 40 إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالة وفاة واحدة، ليرتفع إجمالي المصابين بفيروس كورونا المستجد إلى 442 حالة ويرتفع عدد الوفيات منذ بداية الأزمة إلى 21 حالة، إلى جانب 113 حالة تحولت نتائجها من إيجابية إلى سلبية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، وأسامة هيكل، وزير الإعلام، منذ قليل، للحديث عن آخر التطورات المتعلقة بفيروس كورونا وإجراءات الدولة للحيلولة دون انتشاره.

وأوضحت وزيرة الصحة، أن الحالات الجديدة التى ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس جميعهم من المصريين المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا.

وأشارت إلى أن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة ووزارة الصحة وسيناريوهات التعامل مع كل مرحلة أسهمت فى عدم تسجيل إصابات مرتفعة فى مصر، مشددة على ضرورة التزام المواطنين بما أعلنته الدولة من إجراءات احترازية.

وأكدت زايد، أنه من المقلق أن يصل عدد الحالات إلى ألف حالة خلال أيام، إلا أن الوضع في مصر جاء مختلفًا، حيث تم تقصى وعزل الأسر التى تم اكتشاف إصابة حالات إيجابية بها، كما أن هناك متابعة لشجرة المخالطين للحالات الإيجابية، لافتة إلى أن هدف مصر هو خفض نسبة الإصابات اليومية من فيروس كورونا المستجد، وألا تحدث فى وقت قليل بشكل يؤدى إلى تفشى، حتى تستطيع المستشفيات والقوى البشرية استيعاب الحالات.

وأوضحت وزيرة الصحة، أن منظمة الصحة العالمية قيمت الوضع فى مصر واعتبرت الدولة تطبق إجراءات احترازية بشكل كبير واستباق للفيروس، مشيرة إلى أن الحالات الأكثر خطورة للإصابة بالفيروس هى الحوامل وأصحاب نقص المناعة وكبار السن.

وأشارت إلى أنه تم إجراء فحص كورونا لأكثر من 25 ألف مواطن قادم من الخارج في كافة المطارات والموانئ، وتم اكتشاف حالات مصابة بينهم.

وطالبت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، المواطنين فى حال ظهور أى أعراض تنفسية بالتوجه إلى أقرب مستشفي حميات فى كافة المحافظات، لافتة إلى أن هناك أكثر من 50 مستشفى حميات وصدر على مستوى الجمهورية، وهى البوابة الأولى لفرز الحالات المشتبه فى إصابتها بفيروس كورونا.

وشددت على عدم إجراء أي تحاليل إلا بمستشفيات وزارة الصحة أو الجامعة، لافتة إلى أن تحاليل فيروس كورونا المستجدة يتم إجراؤها بالمجان فى المستشفيات.

ولفتت إلى أنه تمت زيادة عدد المعامل المركزية بوزارة الصحة والسكان إلى 21 معملًا بدلًا من معمل واحد، حيث تم تشغيل 19 معملًا مركزيًا بالمحافظات، وسيتم غدًا افتتاح معملين بسوهاج وقنا.

وأوضحت وزيرة الصحة أن اللجنة العلمية المسئولة عن وضع بروتوكول علاج الحالات المشتبه فى إصابتها بفيروس كورونا، قامت بآخر تحديث للبروتوكول، يوم الإثنين الماضى، وتضم اللجنة أساتذة كليات الطب بالتعاون مع استشاري وزارة الصحة.

وأوضحت وزيرة الصحة أن الوزارة تتلقى آلاف المكالمات على الخط الساخن 105، لافتة إلى أنه تمت زيادة عدد الكراسي بالخط الساخن إلى 200 كرسى بدلًا من 30، حيث يقوم العاملون بالخط الساخن بتقديم الاستشارات الطبية والوقائية للمتصلين، كما تم دعم الخط ليكون مجانيًا بشكل كامل.

وأعلنت عن صرف العلاج لمدة 3 أشهر من ألبان الأطفال والأمراض المزمنة، مع غلق العيادات الخارجية بالمستشفيات، وتوقيع الكشف من الوحدات الصحية مع إمدادها بالأدوية والمستلزمات الطبية.

وكشفت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن عقد اجتماع مع وزيرة التضامن، ووزير التنمية المحلية، ونائب وزير التعليم العالي؛ بشأن التنسيق في الخطة الحكومية لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد في مصر.

وقالت: “وزارة الصحة تقوم بالتقصي والعزل وتعلم الناس إجراءات العزل الذاتي في المنازل، ويكون دور التعليم العالي المرور على المنازل لمتابعة التقارير الطبية لهذه الحالات، ودور التضامن توفير الدعم للأسر التي تحتاج سواء دعم المعيشة والسلع، والتنمية المحلية تسهيل هذه الإجراءات والتنسيق مع المحافظين”.

من جانبه، أكد أسامة هيكل، وزير الإعلام، على ضرورة الالتزام بتوجيهات الحكومة، مشيرًا إلى أن الجميع يواجه المرض، لافتًا إلى أهمية الالتزام بحظر التجول والبقاء في المنازل، حتى لا يتم الدخول في سيناريوهات أكثر خطورة في مصر.

وشدد على تطبيق القوانين على جميع المخالفين، مناشدًا المواطنين بالالتزام والحفاظ على صحة الأفراد وصحة الجميع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق