الرياضة

الأزوري بطل كأس العالم 1938 للمرة الثانية على التوالي بعد التتويج بنسخة 1934

تاريخ كأس العالم

بعد أن استطاعت إيطاليا تحقيق اللقب العالمي في أولى مشاركاتها عام 1934 على أرضها، سافر الأزوري للأراضي الفرنسية لخوض منافسات البطولة العالمية والحفاظ على لقبهم.

إيطاليا تحقق لقبها الثاني بكأس العالم
إيطاليا تحقق لقبها الثاني بكأس العالم

شارك في هذه البطولة 15 منتخبًا من أربعة قارات، وتم لعب المباريات بدايةً من 4 4 يونيو عام 1938 حتي 19 من نفس الشهر.

ورفضت كلُّ من الأوروجواي والأرجنتين لعب البطولة، حيث كان من المقرر لعب البطولة بالتناوب بين القارتين الأوروبية واللاتينية، ولكن إسناد البطولة لفرنسا أدى لغضب القارة الأمريكية مما دفع الدولتين لإتخاذ هذا القرار.

بدأ الدور التمهيدي بفوز لإيطاليا على النرويج بهدفين لهدف، وفوز لفرنسا على بلجيكا بثلاثة أهداف لهدف.

وحقق المنتخب المجري فوزًا عريضًا على الهند الشرقية بستة أهداف نظيفة، كما فازت تشيكوسلوفاكيا وصيفة النسخة الماضية على هولندا بثلاثية نظيفة.

وفي مباراة تاريخية ومجنونة فاز المنتخب البرازيلي على نظيره البولندي بستة أهداف مقابل خمسة بعد التمديد للأشواط الإضافية.

وتعادلت سويسرا مع ألمانيا بهدف لكل فريق بعد التمديد للأشواط الإضافية، وتمت إعادة المباراة بعدها بخمسة أيام، واستطاعت سويسرا تحقيق الفوز بأربعة أهداف مقابل ألمانيا.
ويعتبر هذا هو آخر خروج للألمان في الأدوار التمهيدية لكأس العالم حتى الخروج القاسي من الدور الأول بمونديال روسيا 2018.

وتعادلت كوبا مع رومانيا بثلاثة أهداف لكل فريق، ومع الإعادة فازت كوبا بهدفين لهدف.

في ربع النهائي حققت السويد فوزًا عريضًا على كوبا بثمانية أهداف نظيفة، تبعها فوز المجر على سويسرا بهدفين نظيفين.

وفازت إيطاليا حاملة اللقب على فرنسا المستضيفة بثلاثة أهداف مقابل هدف.

وتعادلت البرازيل مع تشيكوسلوفاكيا بهدف لكل جانب، واستطاعت البرازيل الفوز في مباراة الإعادة بهدفين لهدف لتتأهل لنصف النهائي للمرة الأولى وتواجه العملاق الإيطالي.

في نصف النهائي الأول اكتسحت المجر منتخب السويد بخمسة أهداف مقابل هدف لتتأهل للمرة الأولى لنهائي المونديال.

وفي نصف النهائي الآخر فازت إيطاليا على البرازيل بهدفين لهدف مُتأهِلةً للعب النهائي الثاني لها على التوالي.

وأقيمت مباراة لتحديد أصحاب المركزين الثالث والرابع، حيث فازت بها البرازيل على السويد بأربعة أهداف مقابل هدفين.

وفي السابع عشر من يونيو، وبالتحديد في الملعب الأولمبي في باريس عاصمة الأنوار، حققت إيطاليا الفوز على المجر بأربعة أهداف لهدفين، محققة بذلك إنجازًا تاريخيًا بحصد اللقب العالمي لنسختين على التوالي.

ورفع جوسيبي مياتزا ورفاقه الكأس العالمية تحت أنظار فاشية موسوليني، وكانت هذه الأيام الكروية الأخيرة قبل إندلاع الحرب العالمية الثانية التي أوقفت كأس العالم لنسختين متتاليتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق