أخبار عاجلةأخر الأخبارالعالم

تقرير كامل حول الهجومان الإرهابيان في مدينة هاناو في ألمانيا

تقرير كامل حول الهجومان الإرهابيان في مدينة هاناو في ألمانيا

في مساء يوم الأربعاء الموافق 19 فبراير حادثين إرهابيين كما تم وصفه والذي كان بالفعل كذلك في دولة ألمانيا وبالتحديد في مقهيين بمدينة هاناو القريبة من مدينة فرانكفورت بحوالي 20 كم انتهي بمقتل 9 أشخاص .

ما تفاصيل هذان الحادثان ؟

قام إرهابيون بإستهداف مقهيين بألمانيا الأول هو مقهي ميدنايت المتواجد في وسط البلد والثاني مقهي أرينا بار في حي كيسيلشتات .

وقع الهجوم الأول في قرابة الساعة 10 مساءا في المقهي الأول وتم سماع إطلاق نار وقتها كما أفاد بعض الشهود ،وبدأ الهجوم الثاني كذلك علي المقهي الآخر .

مع العلم أن المقهيين غالبا يرتبطان بمنطقة الشرق الأوسط أو جنوب آسيا أي بنسبة كبيرة الذاهبين إليها من سكان تلك المناطق .

وفورا بعدها بدأت سيارات الشرطة بالتحرك سريعا للقبض علي المشتبه بهم حيث قاموا بدوريات واسعة في المدينة لساعات كثيرة حتي لايفلت المتهمون بفعلتهم .

ضحايا الهجومان الإرهابيان في هاناو

بالطبع وللأسف كما يحدث غالبا في معظم الهجومات الإرهابية أن الضحايا هم المواطنون الأبرياء حيث أشارت التقارير حتي الآن أن الهجوم الأول أسفر عن مقتل 3 أشخاص والهجوم الثاني عن 5 أشخاص إرتفعت ل6 بسبب موت الشخص السادس بجراحه بل وأشارت بعض التقارير أن هناك أشخاص أخرون أصيبوا بطلقات نارية لكن لم يتم للآن التأكد من هوياتهم والتعرف عليهم .

هل تم العثور علي المشتبه به ؟

بعد مناوبات ودوريات طوقت المدينة بحثا عن المتهم في الهجومين الإرهابين لمدة وصلت لسبع ساعات صعبة تم العثور صباح اليوم علي المشتبه به وهو جثة في بيته وفي نفس الوقت تم العثور علي جثة لشخص آخر بمكان الحادثة .

قامت الشرطة كذلك بتفتيش شقة المشتبه به الميت للعثور علي أي شيء قد يفيد في معرفه سبب الهجومان أو أي أثار قد تقودهم لحل القضية التي قد تكون خيط صغير لهجوم أكبر .

ما الدافع وراء ذلك ؟

قامت النيابة المختصة بمكافحة الإرهاب بتولي القضية والقيام بالتحقيق حول ملابساتها وذلك بعد وصول بعض التقارير التي تفيد أن الدافع المحتمل وراء الهجومان هو كراهية الأجانب، لذلك الأمر يشكل خطورة علي الأمن القومي للدولة .

قامت وسائل الإعلام الألمانية بالقول أن المشتبه به في الحادثان قام بكتابة خطاب يحتوي علي وجهة نظر يمينية متطرفة للغايه وكان ذلك الخطاب قبل أن يقوم بتنفيذ هجومه علي المقهيين .

ماذا كانت ردود الفعل في المنطقة حول الحادث ؟

قام عمدة مدينة هاناو بالقول لصحيفة “بيلد” حول الهجوم أن ليلة الحادث كانت مرعبة وستظل تطاردنا لوقت طويل ، وكذلك يحذر من إنتشار الشائعات التي لن تفيد بالتأكيد في هذا الوضع المتوتر ويناشد المواطنين بأن يتوخوا الحذر جيدا .

النائبة كاتيا ليكيرت والتي تمثل عضو حزب إئتلاف يمين الوسط والذي يمثل مدينة هاناو داخل البرلمان تحدثت حول الهجوم بقولها إنه مشهد مرعب للجميع .

وعبرت المستشارة الألمانية المعروفة ميركل عبر موقع تويتر عن حزنها لأهل هاناو الذين استيقظوا علي جريمة بشعه بكل تأكيد .

وتعاطف المتحدث ستيفن سيبرت مع أهالي الضحايا وتمني للجرحي التعافي السريع .

بالنهاية الأمر قد يكون مجرد حقد من منفذ الهجومين للأجانب في البلاد أو قد يكون بداية لهجوم أكبر لكن نتمني أن تسيطر السلطات الألمانية علي الأمر وأن يعافينا الله وإياكم من هذه الحوادث المرعبه التي يكون ضحيتها هم الأبرياء الذي يدفعون الثمن غاليا .

وهل بإعتقادك بعد معلومة أن القهوتين يميلان إلي منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا أن الدافع منه هو إستهداف مواطنين هذه المناطق وليس سكان الدولة من الألمان ؟ كل الدوافع مهما كانت ففي النهاية لابد من بحث قوي من الجهات المختصة لمنع مثل تلك الحوادث مستقبليا .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق