العالم

باحث: “داعش” فشل في أفغانستان بسبب قوة طالبان والقاعدة

قال مصطفي أمين ، وهو باحث في الحركات الاسلاميه ، ان التقرير الصادر عن مكتب المخابرات الهندي الذي يذكر ان تنظيم داعش الإرهابي يخطط لهجمات انتحاريه لاستهداف وتفجير البعثات الهندية في أفغانستان.
ونقلت صحيفة “الهند الواحدة” الهندية عن التقرير ان “داعش” كلف عناصرها في أفغانستان والجماعة الجهادية الباكستانية بتنفيذ هذه التفجيرات ، وان هذه الهجمات تنسق في باكستان وتشرف عليها ” وقال المصدر ان الهجوم سيكون في شكل تفجير انتحاري حيث تم تدريب خمسه أشخاص في العملية الجراحية “…”
وقال أمين في تصريحات ل “صحيفة المقدسي” ، اليوم ، ان تراجع نفوذ ما يسمي بالدولة الاسلاميه في معقلها الرئيسي ، ومنطقه العراق والشام تلعب دورا كبيرا في النشاط في أجزاء أخرى من العالم ولكنها لم تكن موجودة في أفغانستان (ب) قوه الطالبان والقاعدة.
وأضاف أمين: “ان تخطيط تنظيم الدولة الاسلاميه للعمليات الانتحارية لاستهداف ونسف البعثات الهندية في أفغانستان مرتبط بجهود الجماعة لإثبات وجودها وفعاليتها مهما كانت الدول والجيوش التي تقوم بها ، داعش ضعيف جدا في أفغانستان منطقه باكستان بسبب قوه طالبان هناك ، التالي ستنفذ عمليات ضعيفه في المنطقة. هدفه هو خلق الذعر بين الهنود.
وأشار الباحث في الحركات الاسلاميه إلى ان داعش لديه المزيد من العناصر في الهند أكثر من أفغانستان التي تسمي “اسود الهند” التالي فان الضربات قد تكون في الهند وليس في أفغانستان.

الوسوم

رجب الجداوي

خريج إدارة أعمال، أسعى خلف أحلامي الراغبة بالتلاشي بين طيات الواقع وأسأل الله أن يوفقني وييسر لي أمري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق