التخطي إلى المحتوى

وضح وكيل اعمال اللاعب المصري محمد صلاح لاعب الفريق الاول لكره القدم بنادي ليفربول رامي عباس ،  حقيقه عرض نادي برشلونه الاسباني لفريق ليفربول الانجليزي لضم نجم الفريق الاول محمد صلاح أفضل لاعب في الدوري الأنجليزي الممتاز لكرة القدم وهداف الدوري وصاحب هدف تأهل منتخب مصر لكأس العالم روسيا 2018.

حقيقه عرض برشلونه لضم محمد صلاح

وقال رامي عباس وكيل اللاعب عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) نافيا صحة الاخبار التي تدولتها  الصحف العالميه صباح يوم أمس الاربعاء معلقا : هذا لم يحدث ابدا ويجب علي الصحف العالمية أن تتحرى الدقة وتتحقق من صحه الاخبار التي تنشرها.

واشارت التقارير الصحفية في وقت سابق لها ان وكيل الفرعون المصري قد عرض محمد صلاح علي نادي برشلونه الاسباني وذلك خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية ، مؤكدا ان نادي برشلونه الاسباني وضع محمد صلاح لاعب ليفربول الانجليزي الاختيار الثاني في حاله فشل ضم النجم الفرنسي انطوان جريزمان  لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي اتلتيكو مدريد الاسباني .

وكان محمد صلاح قد أنضم إلى ليفربول الأنجليزي قادماً من روما الأيطالي خلال فترة الأنتقالات الصيفية الماضية بعقد يمتد إلى 5 مواسم دون وجود شرط جزائي في عقد اللاعب الدولي المصري الأمر الذي قد يجعل فرص الاندية التي ترغب في ضمه صعبة للغاية.

وبسبب العروض المميزة التي قدمها الفرعون المصري رفقة منتخب بلاده وناديه ليفربول قال يورجن كلوب مدرب ليفربول أن إدارة الريدز تخطط لتمديد عقد محمد صلاح بعد كأس العالم روسيا 2018 والأنتهاء من المشاركة مع منتخب بلاده خوفاً من أطماع الأندية الأخرى في التعاقد معه.

يذكر أن المصادر الصحفية قد ربطت إنتقال محمد صلاح بريال مدريد الاسباني ليلعب بجانب البرتغالي كريستيانو رونالدو وكذلك إنتقاله لبرشلونة كبديل في حالة فشلت صفقة جريزمان قبل أن يخرج يوم أمس وكيل أعماله رامي عباس ويؤكد أن جميع الأخبار المتداولة ما هي إلا إجتهادات صحفية وعارية تماماً من الصحة.

ومن المنتظر أن يتعرف الفرعون المصري على مستقبلة بعد عودته من روسيا والأنتهاء من مشوار كأس العالم مع منتخب بلاده مصر التي اوقعتها قرعة المونديال في المجموعة الأولى إلى جانب منتخبات روسيا والاوروجواي والسعودية المنتخب العربي الشقيق.

 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *