التخطي إلى المحتوى

عقد حزبي “الوفد والمحافظين مساء اليوم الاثنين، ورشة عمل تحت عنوان «المشروعات الصغيرة .. وتنمية المجتمع»، بأحد فنادق القاهرة،  وذلك بحضور المستشار بهاء الدين أبو شقة  وعدد من أعضاء مجلس النواب.

قام الدكتور محمد فؤاد، عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، بعرض بعض النماذج الشبابية التي بدأت استثماراتها من خلال المشروعات الصغيرة والمتوسطة، مؤكدا وجود نماذج الشبابية الناجحة منهم، قائلاً إن الصندوق الاجتماعي للتنمية دعم هؤلاء الشباب لبدء حياتهم الاستثمارية.

وأكد عضو مجلس النواب، أن هناك أزمات تشريعبة تواجه بعض المشروعات الصغيرة، أيضا تعد مشاكل التمويل وضمانتها أزمة أخري تواجهها، فالتحديات التشريعية، تشمل  القوانين المنظمة المشروعات الصغيره والمتوسطة، و قوانين تنظيم التمويل وضماناته، وقوانين المزايا المحفزة للمشروعات الصغيره ودعمها ، و القوانين الخاصة بترخيص تلك  المنشآت، و قوانين التعاملات الضريبية والتأمينية.

و طالب عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، باعاده النظر بعين الاعتبار نحو التطوير التشريعي للقوانين المنظمه للمشروعات الصغيرة، فهناك بعض التحديات التي تواجه التمويل وضمانات التمويل، للمشروعات والجهات المانحه للتمويل هذه مشكلات في شق التمويل والضمانات ويمكن تلخيص المشكله في الحصول على التمويل الملائم في الوقت المناسب و يعد نقص التمويل في السابق من العقبات الرئيسيه التي تواجه هذه المشروعات، أما الآن فالإجراءات التمويلية هي العائق الأساسي،  بسبب تحمل البنوك تكلفه مرتفع وقت تقديم القروض، نظرا لارتفاع تكلفة التقييم والإشراف، اضافه إلى أن هذه المشروعات تحصل على مبالغ قروض صغيره لا تتناسب مع التكاليف الثابته التي تتحملها البنوك، وافتقار القائمين على هذه المشروعات خبره التعامل مع الوحدات المصرفيه، وكذلك افتقار اغلب القائمين على المشروعات الصغيره والمتوسطه إلى الخبرة و القدرات التنظيمية والاداريه و الفنيه والتسويقية.

ولفت النائب محمد فؤاد، إلى أن ضعف الهياكل التمويلية للمشروعات الصغيرة، يؤدي إلى انخفاض الجدارة الائتمانية لها، هذا بالإضافة إلى الافتقار إلى دراسات الجدوى السليمة والموضوعية، وتعقيد الضمانات من جانب الجهه المانحه، عدم وجود ضمانات لنجاح المشروع.

 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *