التخطي إلى المحتوى

الغل أو الحقد ماهو ؟ لفظ الغل معاني وتفسيرات عديدة في معاجم اللغة ، حيت أن الغل يعتبر الحقد والعداوة الكامنة ، حيث يقال أنه يمحي الحسنات ، وفي قوله تعالي :{وَنَزَعْنَا مَا فِي صُدُورِهِمْ مِنْ غِلٍّ} ، وورد ايضا غل فلان ، والمقصود منها اي خان وسرق أو أخفي الأشياء في غفلة وخفاء ، {وَمَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَنْ يَغُلَّ وَمَنْ يَغْلُلْ يَأْتِ بِمَا غَلَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ} .

ما هو الغل ؟

إن الغل من الصفات السوداء التي تلوث النفس البشرية عند الأشخاص ، وهو العداوة والكراهية التي توجد في قلب بعض الناس للانتقام من شخص ما ، ويعتبر الأنسان المغلول أو الحقود من أكثر الناس ضررا في المجتمع حيث إنه يعمل علي نشر الكراهية والعدوان بين الناس ويهدم في المجتمع كل ما هو خير ولا يعرف البناء وطابعه سلبي يحطم النفوس ، ومن الممكن أن لا يكون الغل مذموما دائما لانه قد يكون ذات مؤثر او سبب ، وهذا السبب قد يكون صحيحاً مقبولاً، لذلك ذكر الله عز وجل في كتابه الغل عند ذكر أهل الجنة فقال تعالى: (وَنَزَعْنَا مَا فِي صُدُورِهِم مِّنْ غِلٍّ تَجْرِي مِن تَحْتِهِمُ الْأَنْهَارُ ۖ وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَٰذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلَا أَنْ هَدَانَا اللَّهُ )

الغل أحد أمراض القلوب

يعد الغل من أحد الأمراض التي تصيب قلب الإنسان ، حيث يعتبر مرض القلب من أخطر الأمراض ، لذا وجب جهاد النفس فيها ، واسلم علاج لهذه الأمراض التي تصيب قلب الأنسان ، هو تصحيح الإيمان بالله ، والسير على نهجه ، والعمل على الوصول إلى درجة التقوى ،  حيث أن الغل يدفع بصاحبه الي تلمس العيوب عن الناس وقول الأساءة الباطبلة عن بعض الأشخاص والتي تشوه سمعتهم ، كما أن الذين يصيبون بالغل في قلوبهم ينظرون الي الدنيا نظرة تشائم سوداء ، يتمنون فيها الخير لأنفسهم فقط والشر للناس ، ويغيظهم اشد الغل عندما يروا الخير والسعادة عند الأشخاص الذين لا يتمنون لهم الخير  ، ويجب علي المغلول أو الحاسد أن يداوم علي خشية وخوف الله ، وليحمد الله كثير علي ما أتاه به ويستغفر الله كثيرا في كل وقت ، وأن يكثر من الدعاء أن يخفف الله عنه ماهو فيه من البلاء، وليرض بما قسم الله تعالى له من النعم وليحمد الله على كل حال .

ما هو الدعاء لتطهير القلب من الغل والحقد

يدعو المسلم والمسلمة بكل ما ينفعه في ذلك ، فيقول : “اللهم طهر قلبي من كل خلق لا يرضيك، اللهم طهر قلبي من الغل والحقد والحسد والكبر، اللهم طهر قلبي من كل سوء ، ومن كل أذى ، ومن كل داء ،  فإذا دعا المسلم أو المسلمة بمثل هذا الدعاء فهو طيب ، يأتي بكلمات جامعة: اللهم طهر قلبي من كل سوء ، اللهم طهر قلبي من كل ما يبغضك، اللهم طهر قلبي من كل غلٍ وحقدٍ وحسد ، كما قال الله تعالي : {رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِلَّذِينَ آَمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ} .

طرق التخلص من الغل في القلب

من طرق علاج الغل والحقد في القلب :

  • أن يكون الأنسان ذو علاقة متينة وقوية باخواته المسلمين ، وأن يقوي علاقته بربنا وايمانه .
  • أن يكون الأنسان متواضع وعدم التعالي والتكبر علي الناس ، ويعد هذا دافع قوي للتخلص من الغل والحقد ، وفي الحديث النبوي الشريف: (إنَّ اللهَ أوحى إليَّ أن تواضَعوا حتى لا يبغيَ أحدٌ على أحدٍ، ولا يفخرَ أحدٌ على أحدٍ) .
  • نسيان الغضب من أي شخص قد صدر منه شئ أغضبك ، حيث أن الغضب يعد سببا من أسباب الغل الذي يتحول الي رغبة شديدة في الأنتقام .
  • أن تتطهر قلبك دائما من الغل والحقد بالدعاء لله ، قال الله تعالي : (وَالَّذِينَ جَاءُوا مِن بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَّحِيمٌ) .
 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *