التخطي إلى المحتوى

سقط ريال مدريد على أرضه ووسط جمهورة أمام ضيفه ريال بيتيس بهدف مقابل لا شئ في المباراة التي جمعت الفريقان على أرضية ملعب سانتياجو بيرنابيو أمس الأربعاء ضمن مباريات الجولة الخامسة من بطولة الدوري الأسباني الممتاز لكرة القدم.

سجل أنطونيو سانابريا الهدف الوحيد في الدقيقة 94، ليرفع بيتيس رصيده إلى 9 نقاط، في المركز السادس، مقابل 8 نقاط لريال مدريد في المركز السابع.

أحداث المباراة

الشوط الأول

دخل ريال مدريد المباراة في ظل غياب كريم بنزيما للإصابة وعودة نجم الفريق وهدافه كرستيانو رونالدو بعد تنفيذ عقوبة الإيقاف لخمسة مباريات.

حيث هدد الريال مرمى الضيوف في أكثر من مناسبة وأضاع لوكا مودريتش فرصتين وكذلك رونالدو الذي وقف أنطونيو أدان حارس مرمى ريال بيتيس وتصدى لجميع محاولات الريال خلال الشوط الأول.

أما الضيوف فريق بيتيس كادوا أن يحرزوا الهدف الأول لهم مبكراً من فرصة مزدوجة وبعد مرور ثلاث دقائق فقط على بداية المباراة ولكن أنطونيو سانابريا سدد كرة ضعيفة نجح كيلور نافاس من تحويلها إلى ركلة ركنية.

وظل ريال مدريد طوال أحداث الشوط الأول يبحث عن تسجيل هدف الفوز والإطمئنان إلا ان دفاع الضيوف وحارس مرماهم وقفوا أمام لاعبي زين الدين زيدان ليتنهي الفصل الأول من المباراة بالتعادل السلبي.

الشوط الثاني

وفي الشوط الثاني واجه أصحاب الأرض سوء توفيق غير عادي وعاندهم الحظ كثيراً حيث تصدت العارضة لفرصتين خطيرتين من جاريث بيل وداني كارفخال.

قبل أن يضيع كرستيانو رونالدو وتوني كروس فرصتين آخرتين ليقوم زيدان بإجراء أولى التغييرات بنزول ماركو أسينسيو بدلاً من إيسكو والدفع بفاسكيز بدلاً من مارسيلو كتغيير إضطراري.

 

 

وفي الدقائق الأخيرة، شكل كريستيان تيو، وبودابوز، خطورة كبيرة على الريال عبر الهجمات المرتدة.

وألغى الحكم هدفًا لأنطونيو سانابريا بداعي التسلل، وبعدها تصدى حارس بيتيس ببراعة لضربة رأس من بورخا مايورال.

ووجه بيتيس الضربة القاضية للفريق الملكي، بهجمة مرتدة وصلت إلى أنطونيو باراجان، في الجهة اليمنى، ليلعب كرة عرضية، انقض عليها سانابريا برأسه في الشباك، مسجلًا الهدف الوحيد في وقت قاتل، لينتزع الضيوف ثلاث نقاط غالية.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *