التخطي إلى المحتوى
فى حادثة هى الأولى من نوعها ، أهالى بلبيس “الشرقية” يعلقون سيدة فى عمود انارة لاشتباها فى خطف طفل.

الجديد ليس فى نوع الحادثة بل الجديد هو نوع العقاب المتبع من الأهالى تجاه المتهمة ، فلأول مرة يتم ربط سيدة فى عمود انارة كعقاب لها لمحاولتها خطف طفل .

قام بعض أهالى محافظة الشرقية مركز بلبيس اليوم ؛ بتعليق سيدة اشتبهوا فى خطفها لطفل من منطقة  أرض أرض علوان ، وقال أحد شهود العيان ؛ ويدعى ” محمد عبد الحميد ” أن أهالى القرية شاهدوا هذه السيدة أثناء محاولتها التسلل لأحد المنازل فى منطقة أرض علوان ، فى محاولة لخطف طفل ، وأضاف شاهد العيان أن الأهالى أحاطو بالسيدة ولقنوها علقة ساخنة ثم سلموها للشرطة .

ومن جانبه قال العميد سمير أبو رضوة ؛ مأور مركز بلبيس أنه تم التحفظ على السيدة فى قسم شرطة مركز بلبيس ، و أنه عند سؤال السيدة قالت أنها رأت هاتف محمول معلق بالقرب من الشباك فتسللت لسرقته وليس لخطف الطفل .

عن الكاتب

التعليقات