التخطي إلى المحتوى
وزارة البيئة تجمع عينات من قناديل البحر لتحليلها ومعرفة بصمتها الوراثية .

كشفت وزارة البيئة اليوم عن تكليفها لفريق عمل ميدانى لتجميع عينات من قناديل البحر التى ظهرت على شواطئ البحر المتوسط للقيام بدارستها معمليا ومعرفة بصمتها الوراثية .

و فى بيان لها أكدت وزارة البيئة أن النتائج المبدئية للداراسات التى أجرتها الوزارة حول ظهور قناديل البحر على شواطئ البحر المتوسط من بورسعيد الى مرسى مطروح ، توضح أن أعداد قناديل هى أعداد تسمح بها البيئة ، وتتقارب مع الأعداد التى تم تسجيلها فى الدول المتجاورة .

وفى اطار سعى الوزارة لضمان سلامة المواطنين على الشواطئ المصرية ، قامت الوزارة بالتعاون مع كافة الوزارات ، والجهات المعنية لتبادل المعلومات وسرعة التعامل مع أى أحداث طارئة ناتجة عن وجود القناديل على شواطئ البحر المتوسط ، فتقوم الوزارة بالتنسيق مع الفرق الميدانية ، ومرتادى الشواطئ ، والمنقذين ، لاعلامهم بأهم الخطوات الواجب اتخاذها للتعامل مع أنواع القناديل المتولجدة غلى الشواطئ .

كما خصصت الوزارة أرقاما ساخنة للتواصل مع المواطنين فى حالة وجود أى استفسار أو بلاغ .

الخط الساخن لوزارة البيئة رقم 19808 أو على واتساب رقم 01222693333 مع بيان موقع البلاغ

كما نفت الوزارة ما تردد عن غلق الشواطئ المصرية بعد ظهور نوع من القناديل السامة يدعى ” البارجة البرتغالية ” _ وهو نوع من أنواع القناديل الزرقاء السامة ظهر مرة واحدة على السواحل الأسبانية عام 2010 ولو يظهر بعد ذلك _ حيث أكدت البيئة أن أنواع القناديل التى تم رصدها على الشواطئ المصرية ؛ هى أنواع غير سامة ، ولا تشكل أى خطر على حياة الانسان .

ولم يقتصر ظهور قناديل البحر على الشواطئ المصرية فقط ، فقد تعرضت السواحل الكوتية اليوم لهجوم شرس من قناديل البحر ، فتعرضت محطة كهرباء الزور الجنوبية بالكويت لهجوم أعداد كبيرة من قناديل البحر ، كادت أن تسد فلاتر تبريد المحطة ، مما يشير الى انتشار الظاهرة فى كثير من بلدان العالم ؛ نتيجة ارتفاع درجات الحرارة عن معدلاتها الطبيعية .

 

 

 

عن الكاتب

التعليقات