التخطي إلى المحتوى

تمكن المنتخب الروسي من الفوز علي منتخب نيوزيلندا بهدفين مقابل لاشئ في اللقاء الذي جمع الفريقين اليوم السبت علي ملعب سان بطرسبرج في افتتاح بطولة كأس العالم للقارات المقامة في روسيا واحرز هدف المنتخب الروسي الأول مايكل بوكسال لاعب منتخب نيوزيلندا بالخطأ فى مرمي فريقه في الدقيقة 31 ليضيف بعدها فيدور سمولوف هدف منتخب بلاده الثاني عند حلول الدقيقة التاسعة والستين .

بهذا الفوز رفع المنتخب الروسي رصيده من النقاط إلي 3 ليتصدر مجموعته مؤقتاً في انتظار المباراة الثانية التي تجمع منتخب البرتغال بقيادة قائدهم البرتغالي المخضرم كرستيانو رونالدو أمام منتخب المكسيك ونجمهم لاعب بايرن ليفركوزن الألماني خافيير هيرنانديز الشهير ب”تشيرشاريتو” بينما تجمد رصيد المنتخب النيوزيلندي عند لاشئ من النقاط ليتزيل ترتيب المجموعة الأولى .

الشوط الأول

بدأ الشوط الأول بسيطرة شبه تامه علي مجريات اللقاء من جانب لاعبي المنتخب الروسي أصحاب الأرض والجمهور الذين اعتمدوا على الثنائي الهجومي المكون من ديميتري بولوز وفيدور سمولوف بينما كان اعتماد المنتخب النيوزيلندي علي غلق مساحات اللعب ومنع المنتخب الروسي من تهديد مرمى حارسهم .

وبمرور الوقت لم يستطع المنتخب النيوزيلندي فرض كلمته على المباراة واستمر ضغط منتخب روسيا الذي اسفر عن هدف التقدم عند حلول الدقيقة 31 بعد تمريرة من بولوز إلي زميله في الفريق جلوشاكوف ولكن كره الأخير أصطدمت في القائم قبل ان ترتطم في مدافع المنتخب النيوزيلندي بوكسال ويحرز هدفاً في مرمى فريقه بالخطأ .

بعد الهدف قلب المدير الفني للمنتخب النيوزيلندي أنتوني هودسون صاحب ال36 عاماً طريقه لعبه إلى 5-3-2 معتمداً على انطلاقات مهاجمه كريس وود الذي لم يلق اي دعم من لاعبي وسط الملعب ووقف في احضان رباعي الدفاع الروسي وظهرت في دفاعات المنتخب النيوزيلندي مساحات شاسعة في خط الدفاع بقيادة مدافع الفريق تومي سميث .

وتواصل ضغظ المنتخب الروسي بعد تقدمه في النتيجه بحثاً عن هدف ثاني قبل نهاية الشوط الأول ليسدد جولوفين كره قوية تصدي لها حارس منتخب نيوزيلندا ستيفان مارينوفيتش ببراعه وحولها لضربه ركنية لينفذها ساميدوف علي رأس المدافع فيكتور فاسين الذي ارتطمت كرته بالقائم الأيمن للمنتخب النيوزيلندي قبل ان يبعدها المدافع ماكجلينتش من على خط المرمي .

الشوط الثاني

بدأ المنتخب الروسي الشوط الثاني بنفس الضغط علي حامل الكرة من المنتخب النيوزيلندي وحاول تعزيز النتيجة بالهدف الثاني لولا تألق الحارس مارينوفيتش الذي دافع عن مرماه ببساله امام رأسية بولوز قبل ان يتصدي لمتابعة إيروخين ويحول كرته إلي ضربه ركنيه قبل ان يتألق مجدداً في الدقيقة 53 ويتصدى لكرة بولوز ويضعها بين أحضانه .

وأجرى المدير الفني لمنتخب نيوزيلندا تغييره الأول بإشراك بيل تويلوما بدلاً من المهاجم كوستا بارباروسيس بنية إحراز هدف التعادل وتغيير النتيجة ولكن ظلت السيطرة الروسية قائمة علي المرمي النيوزيلندي تحت أنظار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي حضر الأفتتاح إلى جانب الأسطورة البرازيلية بيليه .

وأجري المدير الفني للمنتخب الروسي تسيرتشيسوف تبديله الأول بإشراك بوخاروف بدلاً من بولوز الذي أزعج دفاعات المنتخب النيوزيلندي كثيراً قبل خروجه وفي الدقيقة 69 تمكن المنتخب الروسي نتيجة الضغط المتواصل إحراز الهدف الثاني وتعريز تقدمه عندما تولى سمولوف بداية هجمة سريعة من وسط الملعب ومرر الكره لساميدوف ليرسلها قوية من الناحية اليمني تصل الي سمولوف داخل منطقة الجزاء ليودعها في المرمي هدف ثاني للمنتخب الروسي .

وبعد الهدف حاول لاعبي المنتخب النيوزيلندي الخروج من نصف ملعبهم مع التغييرات التي احدثها المدير الفني للفريق مع دخول ماركو روخاس بدلاً من شاين سميلنز وسدد رايان توماس كره قوية علي المرمي الروسي في اول تهديد في الشوط الثاني إلا ان كرته تصدي لها حارس مرمي المنتخب الروسي إيجور أكينفييف بكل براعة لتتحول إلي ركلة ركنية تلعب علي رأس تومي سميث البديل ليسددها قوية ليتألق جيركوف ويبعد الكره عن مرمي فريقه .

وعادت المنتخب الروسي للهجوم مره اخري في اخر أحداث المباراة وبالتحديد في العشر دقائق الأخيرة ومرر سمولوف الكرة الي بوخاروف امام المرمى في الدقيقة 85 إلى أن الأخير فشل في الوصول إليها قبل ان يخترق سمولوف مره أخرى من الجهة اليمنى ويسدد ولكن كرته ذهبت حيث يقف حارس مرمي المنتخب النيوزيلندي مارينوفيتش لتنتهي المباراة بفوز المنتخب الروسي بهدفين مقابل لاشئ .

 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *