التخطي إلى المحتوى

محاولات ضخمة بذلها مسؤولو النادى الأهلى على نظرائهم باتحاد الكرة من أجل إعادة نظام الاستبدال مرة أخرى، ليتمكن الفريق من عقد عدد من الصفقات المتميزة فى فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، قبل أن يبدأ الفريق معترك دورى أبطال إفريقيا مطلع العام المقبل، فى ظل تعديل نظامه وبدء فترة المجموعات من دور الستة عشر بدلاً من الثمانية، كما كان يحدث فى النسخ السابقة، إلا أن مسؤولى الجبلاية تمسكوا بإنهاء المسابقة بشروطها مثلما بدأت فى ظل اعتراض عدد من الأندية، وخوفًا من أن يتسبب قرارهم بعودة الاستبدال فى بطلان الدورى، مما يربك حسابات الاتحاد فى الموسم المقبل بشأن الأندية التى ستهبط إلى الدرجة الثانية.ويضم الأهلى فى قائمته ٢٩ لاعبًا، ويتبقى له مقعد شاغر فى القائمة، لا يكفى لاحتياجات الفريق الشتوية.

حسام البدرى المدير الفنى لفريق الكرة لجأ إلى حيلة ذكية من أجل إبرام عدد من الصفقات فى فترة الانتقالات المقبلة، لتدعيم صفوف الفريق، بما يتناسب مع احتياجاته الفنية، للمنافسة على دورى أبطال إفريقيا، واستكمال مشوار الحفاظ على لقب الدورى للموسم الثانى على التوالى، لا سيما أن الفريق يتصدر المسابقة منذ البداية وحتى نهاية الدور الأول.

البدرى وافق على إعارة ثنائى الفريق مؤمن زكريا وصالح جمعة إلى الوحدة السعودى خلال شهر يناير المقبل، بعدما تأكد أن لوائح اتحاد الكرة تمنحه الحق فى رفع اسم اللاعب الذى سيتم بيعه أو إعارته إلى أحد الأندية الخارجية، وقيد لاعب آخر مكانه، وهو ما يعنى أن قائمة الفريق ستكون بها ثلاثة أماكن، تمكنه من إتمام ميركاتو شتوى مميز، يزيد من قوة الفريق فى البطولة القارية.

موافقة المدير الفنى على إعارة الثنائى جاءت خوفًا من رحيلهما فى نهاية الموسم، بعد قيدهما فى القائمة الإفريقية، لا سيما مؤمن زكريا الذى طلب الرحيل فى أكثر من مناسبة، بالإضافة إلى تذبذب مستوى صالح جمعة وعدم ثبات مستواه الفنى بسبب خروجه عن النص فى العديد من الأوقات.

البدرى طلب تفعيل التعاقد مع أحمد حمودى لاعب الباطن السعودى على أن ينضم فى يناير المقبل، بعد توقيعه على عقود انتقاله إلى القلعة الحمراء الفترة السابقة، مؤكدًا أن لاعب الزمالك السابق سيكون خير بديل لعبد لله السعيد صانع الألعاب الذى يعانى من الإجهاد فى الفترة الأخيرة لمشاركته المتتالية فى المباريات سواء مع المنتخب أو النادى، مشددًا على أن حمودى لن يحتاج إلى وقت طويل للتأقلم مع الفريق كونه لعب مع أغلب العناصر الموجودة فى المنتخب الوطنى.

وكان الأهلى قد تعاقد مع حمودى لمدة أربع سنوات ونصف السنة نظير ١٥ مليون جنيه يحصل عليها اللاعب، بعد أن أبدى حسام البدرى إعجابه باللاعب، إلا أن الاتفاق كان أن يتم تفعيل العقد الصيف المقبل، إلا أن رغبة المدير الفنى عجلت بقيد لاعب بازل السويسرى السابق.

فى الوقت ذاته، ما زال ملف التعاقد مع مهاجم إفريقى متميز خلال الفترة المقبلة مفتوحًا، ولم يحسم المدير الفنى اسم اللاعب الذى سيتم التعاقد معه، فى ظل تلقيه العديد من السير الذاتية المتميزة للاعبين أجانب، قام بعرضها على اللجنة الفنية برئاسة علاء ميهوب لإعداد تقرير عنها، وتحديد الأنسب للقلعة الحمراء، وعرض النتائج على المدير الفنى. البدرى أكد فى تصريحات خاصة لـ»الفريق« أنه لم يستقر على المهاجم الأجنبى المنتظر، مشيرًا إلى أن الأسماء التى ترددت فى وسائل الإعلام الأيام الماضية، معروضة بالفعل، لكنه لم يتخذ قراره النهائى لعدة أسباب، فى مقدمتها ارتفاع أسعار اللاعبين بشكل مبالغ فيه، فى ظل تمسك الأندية ببيعهم بمقابل ضخم، وهو ما يعنى إرهاق خزينة النادى فى ظل ارتفاع سعر الدولار، بالإضافة إلى رغبته فى التعاقد مع لاعب ينصهر بسرعة مع الفريق، ولا يحتاج إلى وقت طويل لإثبات قدراته، خصوصًا أن الفريق مرتبط بمواجهات هامة فى النصف الثانى من الموسم، سيستهلها بمواجهة الزمالك فى فبراير المقبل فى كأس السوبر المحلى. وتضم قائمة اللاعبين المعروضين على الأهلى العديد من الأسماء المميزة، أبرزهم ثلاثى صن داونز الجنوب إفريقى كيجن دوللى، والزيمبابوى خاما بيليات، والكولومبى كاسترو وثنائى منتخب الرأس الأخضر هيلدون راموس وريكاردو جوميز. ورغم امتلاك الأهلى ثلاثة محترفين فى قائمته وهم التونسى على معلول الظهير الأيسر والنيجيرى جونيور أجاى المهاجم وزميله الغانى جون أنطوى، فإن مصدرًا باتحاد الكرة أكد إمكانية تعاقد المارد الأحمر مع لاعب أجنبى رابع يتم قيده فى القائمة، على أن يتم رفع أحد الأسماء الثلاثة السابقة سواء ببيعه أو إعارته.

واستقر مجلس الإدارة على إعارة المهاجم الغانى خلال فترة الانتقالات المقبلة، فى ظل خروجه من حسابات المدير الفنى، لعدم قناعته بمستواه الفنى، وفى ظل تلقيه العروض من أندية الدورى الممتاز، أقربها مصر المقاصة الذى أعار مهاجمه الغانى نانا بوكو إلى الشباب الإماراتى. وتسبب قرار الجمعية العمومية لاتحاد كرة القدم بتأكيد عدم تطبيق الاستبدال وإلغائه تمامًا خلال فترة الانتقالات الشتوية، حيث أكدت الجمعية العمومية غير العادية التى عقدت يوم الجمعة الماضى استكمال المسابقة بنفس اللائحة، التى بدأت بها وعدم إجراء أى تغييرات أو تعديلات فى اللوائح، حتى لا يتعرض اتحاد الكرة للانتقادات وحتى يحترم الجميع اللوائح المعمول بها.

 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *