التخطي إلى المحتوى
إنقاذ عائلة مصرية من اشتباكات حلب

نجحت السفارة المصرية فى دمشق فى إخراج أسرتى المواطن المصری کمال عبده حسن شحاتة، و شقیقه، و عددهم ۹ آفراد، من منطقة الاشتباكات فى حلب الشرقية، فيما تبقى ٢ من أفراد الأسرة لم يتم الانتهاء من إجراءات سفرهم بسبب زواج أحدهم من مواطنة سورية قبل فترة، ولم يتمتوثيق إجراءات الزواج.

وقال محمد ثروت سليم، القائم بأعمال السفير، إن السفارة أنهت، أمس، إجراءات تسفير المواطنة عطيات حنفى السيد ، التى تم إخراجها من منطقة برزة البلد فى ريف دمشق، إحدى مناطق العمليات العسكرية على أطراف العاصمة، موضحا أن السفارة تواجه العديد من المشكلات الإجرائية واللوجستية مع الأسر التى يتم إخراجها من مناطق الاشتباكات .

وأضاف أن السيفارة تواصلت مرات عديدة سابقا مع المواطنين المصريين المتواجدين فى سوريا لحثهم على ضرورة المغادرة، إلا أن الكثير منهم يصر على البقاء رغم المخاطر الكبيرة.

عن الكاتب

رجب الجداوي

التعليقات