التخطي إلى المحتوى
حبس 19 شرطياً في “هروب مساجين المستقبل” ومحكمة جنح الإسماعيلية تقضي ببراءة 3 متهمين في القضية

قضت محکمة جنح مرکز الاسماعیلیة، فی جلستها آمس، برئاسة المستشار محمود مجدی بحبس 19 ضابطا وفردا من قوة تأمين سجن المستقبل، لمدة من سنة إلى 3 سنوات وبراءة 3 اخرين من المتهمين فى واقعة هروب مساجين من السجن المستقبل وكفالة 1000 جنيه، وحبس 15 آخرين عاما وغرامة ألف جنيه لكل منهم، مع إيقاف تنفيذ العقوبة على 5 متهمين لمدة 3 سنوات وبراءة 3 آخرين.

وكانت نيابة الاسماعيلية، برئاسة المستشار محمد، أحالت المتهمين إلى محكمة الجنح، وأسندت إليهم بصفتهم ضباط وأفراد سجن إدارة الترحيلات بمدينة المستقبل، تهمة الاهمال فى اتخاذ الاجراءات اللازمة لمنع دخول أشياء ممنوعة « لسلاح نارى والذخائر الخاصة به» لید المحبوسين داخل السجن، مضيفة فی قرار الاحالة انهم اهملوا فى اتخاذ الاجراءات اللازمة لمنع هروب المتهمين.

وتعرض سجن المستقبل فى شهر أكتوبر الماضى لعملية هروب جماعى، فيما نجحت الاجهزة الامنية فى إحباط المحاولة، بينما تمكن 6 من الملساجين بينهم تكفيريون وجنائيون من الهروب، وتم القبض على أحدهم عقب هروبه بمنطقة أبوصوير البلد وضبط اخر فى الشرقية.

وأصيب شرطى أثناء عملية الهروب، كما توفى مواطن من قرية الواصفية، تصادف وجوده أثناء مطاردة الأجهزة الأمنية للهاربين، واستشهد الرائد محمد الحسینی، رئیس مباحث مرکز ابوصویر، متأثرا بإصابته بطلق نارى فى الرأس أثناء مطاردة لسيارة ربع نقل كان بها مساجين ھاربون .

و کانات محکمة جنح مرکز قد استمعت فى الجلسة الأخيرة الى دفاع المتهمين، حيث طالب بانتفاء جريمة القصد الجنائى للقوة الأمنية كما تم الدفع بانتفاء التهم المثارة وعدم ثبوت الاتهام.

عن الكاتب

التعليقات