التخطي إلى المحتوى
المنتخب يحافظ علي تصنيفه بالتواجد في المركز 36 عالمياً

حافظ المنتخب الوطنى لكرة القدم على المركز ٢٦ فى تصنيف الاتحاد الدولى لكرة القدم (فيفا)، الذي صدر امس الخميس ، عن شهر دیسمبر الجاری، و الذي يصل شهریا، بعد آن تواجد فی نفس المرکز خلال تصنيف الشهر الماضى . وجاء عدم خوض الفراعنة أى مباريات رسمية أو ودية، بسبب ضغط مباريات الدوری المتاز، قبل انطلاق منافسات بطولة الأمم الأفريقية فى شهر يناير المقبل، ليضع المنتخب فى نفس المركز. وجاء منتخب مصر فى المركز الرابع على المستوی الافریقی ، بعد کل من السنغال و کوت دیفوار و تونس، بحصوله علی ۷۱۹ نقطة .

فيما حافظ منتخب الأرجنتين على صدارته للتصنيف الشهرى للفيفا  ، وجاء منتخب البرازيل ثانيا ومنتخب ألمانيا ثالثا . من ناحية أخرى، سادت حالة من الأرتياح داخل الجهاز الفنى، قبل إعلان القائمة التى ستشارك فى كاس الأمم الأفريقية التى تستضيفها الجابون، خلال الفترة من % 1 يناير حتى 6 فبراير المقبلين، وذلك بعد عودة رامى ربيعة، مدافع الأهلى، للمشاركة مع افریقه آمام المصری، فی المباراة التی أقيمت مؤخرا، وانتهت بفوز الأحمر بثلاثة أهداف مقابل هدف، ويمثل ربيعة أهم الركائز الأساسية فى تشكيلة كوبر منذ توليه مهمة قيادة الفراعنة، لكنه غاب فقط منذ الإصابة التى داهمته فى أغسطس الماضى، ویر غرب کوبر فی الاستعانة برامی ربیعة، خاصة  محمود حمدي  الونش ، مدافع الزمالك، الذى دخل بقوة دائرة اهتمام كوبر بعد الاداء القوی الندی ظهر علیه اللاعب، بينما يخشى کسمبر طول فترة غيابي آحمد حجازی، کما دخل فی الصورة أيضا أحمد سامی، لاعب المقاصة، وسعد سمير لاعب الأهلى، بعد ظهورهما بمستوى جيد، ما منح منح الجهاز الفنى للفراعنة الطمأنينة على خط الدفاع قبل انطلاق الأمم الأفريقية، بسبب كثرة العناصر الجاهزة .

ويدرس المدير الفني الدفع بالعناصر الجديدة خلال المباراة الودية مع تونس والمقررة يوم 9 يناير المقبل، لتقييم أدائهم قبل الاستقرار على التشكيلة التى سيخوض بها مبارياته فى أمم أفريقيا، وكثف المهندس خالد عبدالعزیز، وزیر الریاضة، اتصالاته بوزارة الداخلية و مدیریة آمن القاهرة لإقناعه باستضافة ودية تونس باستاد القاهرة، بینما یواصل کوبر المعاون بخصوص القائمة المقرر الإعلان الجولة السابعة عشرة للدورى لإرسالها إلى الاتحاد الأفريقى لكرة القدم (کاف) ، الجاری ، وھو الموعد الأخير لإرسال قوائم المنتخبات المشارکة في البطولة .

 

عن الكاتب

سلمان عبدالله

التعليقات