التخطي إلى المحتوى
أهالي المرجوشي : حياتنا في خطر لكن ما باليد حيلة

على مشارف وصلة (الدائری بهتيم بشبرا الخيمة) تقع عزبة المرجوشى القريبة من مزرعة البط بمحافظة القليوبية.. الوضع لم يختلف كثيرا والأطفال يلعبون حولها والأمراض تفتك بالاهالى الذين أكد معظمهم أنهم يعلمون بالأمراض التى تسببها تلك الابراج لكن لا يستطيعون ترك منازلهم الاخری .

قابلنا الحاجة ندفة شعبان إحدى الساكنات التى يقع منزلها بالقرب من أبراج الضغط العالى قالت إنها ومعظم سكان المنطقة عند شرائهم للمنازل والأراضى تم النصب عليهم من قبل أصحاب الأراضى والتجار حيث زعموا بأن وزارة الكهرباء ستزيل الأبراج خلال  شهور، الأمر الذى شجعهم على الشراء والعيش هناك إلا أن السنين مرت ولم يتغير شىء وتطالب بوجود حل لإنقاذ الأهالى، وأضافت أن لديها طفلا وزوجها متوفى ولا تستطيع الانتقال للعيش فى منطقة آخری لارتفاع الاسعار.

أما حسن إبراهيم صاحب أحد المحلات فقال : ( كل عيالنا عيانين (( وأكمل أن على الدولة التدخل إما بنقل السكان إلى مناطق أخرى آمنة أو نقل الأبراج لأنها تسبب أمراضا خطيرة وتلتقط طرف الحديث أم محمد والتى تجلس هى وأولادها أمام منزلها المقابل لبرج الکهرباء وهی تذاکر لاطفالها الثلاثة قائلة : مكناش نعرف إن الأبراج هتفضل کده ونطالب المسئولین بنقل الأبراج خارج المنطقة السكنية بالعزبة».

عن الكاتب

التعليقات